الصقر الأدهم…فيلم وثائقي عن الطائر المهاجر في السينما المحلية الأربعاء

مسقط-أثير

يُقدم فيلم ( المهاجر … الصقر الأدهم في سلطنة عمان ) في سينما فوكس – القرم سيتي سنتر وذلك في عرض للجمهور الراغب في التعرف على هذا العمل البيئي الوثائقي، إذ يُعرض الساعة 7.30 من مساء يوم الأربعاء 26 يوليو.

ويأتي هذا العرض بتعاون مشترك بين مكتب حفظ البيئة وجمعية البيئة العمانية، حيث يُسلط فيلم ( المهاجر ) الضوء على الجهود المبذولة في سلطنة عٌمان لدراسة هذا الطائر ذو المدى البعيد، حيث يهدف مشروع دراسة “الصقر الأدهم” إلى جمع المعلومات الكافية عن بيئة الطائر بغية وضع أفضل خطط الصون والحماية.

يعرض الفيلم دورة حياة هذا الطائر الفريد ابتداء من مرحلة تزاوجه ثم تكوين اعشاشه ووضع البيوض ثم رعايته لصغاره حتى تكبر وتصبح قادرة على التحليق ومستعدةً لطريق الهجرة عبر الصحراء وقطع البحر الأحمر متجهةً الى سواحل افريقيا بجمهورية مدغشقر .

واثناء هجرته من السلطنة الى سواحل افريقيا يُظهر الفيلم بعض معالم الحياة البرية التي تراها عين الصقر اثناء ترحاله ، والمخاطر التي يتعرض لها اثناء ذلك حتى يصل الى مدغشقر ليقضي فترة الشتاء ، ليروي بأسلوب مشوق بعد ذلك حياته المختلفة التي يعيشها هناك ، وفي نهاية الفيلم يعود الصقر الأدهم ( المهاجر ) الى السلطنة كمحطةٍ له في هجرته السنوية والتي يعتبرها محطةِ أمانٍ له لقضاء فترةٍ حساسة من حياته وهي مرحلة التزاوج والاكثار ، كما يبرز الفيلم في مشاهدٍ منه الجانب السياحي في السلطنة من خلال عرضه بعض المسارات التي يسلكها الصقر اثناء هجرته كمروره على بعض المحطات السياحية في السلطنة كولاية نزوى والربع الخالي ، ومحطات سياحية أخرى شهيرة في جمهورية اثيوبيا كبحيرة ( تانا ) ، حيث يقطع الصقر الادهم وصولا الى مدغشقر حوالي 7 الآف كيلومتر مربع في كل رحلة.

الجدير بالذكر أن الفيلم أنتج بأربعِ لغاتٍ عالمية هي الإنجليزية والفرنسية والألمانية بالإضافة الى اللغةِ العربية ، وانتجه مكتب حفظ البيئة بديوان البلاط السلطاني بالتعاون مع جمعية حماية صقر الشاهين فرع مدغشقر ، ومؤسسة أبحاث الطيور الدولية ، واليخوت السلطانية لشؤون البلاط السلطاني ، وبتعاون أيضا من وزارة البيئة والشؤون المناخية وشرطة عمان السلطانية ،وجامعة السلطان قابوس

يمكن مشاهدة نُبذة عن الفيلم من خلال موقع مكتب حفظ البيئة على :
www.omum.gov.om

مقالات ذات صلة

اترك رداً