تخصيص نسب من أرباح الشركات: تعرّف على التوصيات الـ 10 التي خرج بها المنتدى العماني للشراكة والمسؤولية الاجتماعية

مسقط-أثير

رعى معالي الشيخ محمد بن سعيد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية، صباح أمس الأربعاء، تدشين المنتدى العماني للشراكة والمسؤولية، في دورته الأولى، تحت شعار “نحو ميثاق وطني للمسؤولية الاجتماعية”، والذي يأتي بتنظيم من جريدة “الرؤية”.
وشهد المنتدى، ولأول مرة في السلطنة، مشاركة الشيخة حصة بنت خليفة آل ثاني مبعوث الأمين العام لجامعة الدول العربية للشؤون الإنسانية كضيفة شرف المنتدى، علاوة على مشاركة عدد من المؤسسات الحكومية والخاصة الرائدة في مجال المسؤولية الاجتماعية والمهتمين من أفراد ومؤسسات، بجانب حضور أصحاب السمو والمعالي والسعادة والجهات المعنية والشباب.
وخرج المنتدى بمجموعة من التوصيات هي:

1- دعوة كافة الشركات والمؤسسات المعنية إلى تبنّي الميثاق الوطني للمسؤولية الاجتماعية والاسترشاد بالبنود التي طرحها المنتدى في هذا الشأن
2- تطوير وتنويع برامج المسؤولية الاجتماعية للشركات والعمل على ضمان استدامتها
3- دعم كافة الجهود الرامية إلى اكتمال أضلاع مُثلث الشراكة بين القطاعين العام والخاص والمجتمع المدني
4- التوعوية بالفرق بين مفهوم برامج المسؤوليةِ الاجتماعيةِ للشركات ومبادرات العملِ التطوعي الخيري
5- إبراز نماذج التميز والاحتفاء بالمؤسسات والأفراد الفاعلين في مجال المسؤولية الاجتماعية
6- استشراف الخطى المستقبلية الواجب اتباعها للوصول إلى مستوى أفضل الممارسات العالمية في التنمية الاجتماعية المستدامة
7- الالتزام بأن تكون برامج المسؤولية الاجتماعية مرتبطة بأغراض المؤسسات المنفذة وعملياتها التشغيلية أوواقع مجتمعها المحلي المحيط بها

8- الأخذ في الاعتبار توقعات الأطراف ذات العلاقة عند اقتراح وتنفيذ برامج ومبادرات المسؤولية الاجتماعية
9- تقييم الأثر المتحقق على أرض الواقع بعد تنفيذ برامج المسؤولية الاجتماعية لكل شركة أولا بأول
10- تخصيص نسب محددة من أرباح الشركات لبرامج المسؤولية الاجتماعية لضمان استدامة تمويل تلك البرامج في ظل الضغوط الاقتصادية الطارئة

مقالات ذات صلة

اترك رداً