تحسبًا لـ لبان ، حماية المستهلك في الميدان..ومسؤول فيها يؤكد: عقوبات صارمة ضد المُستغلِّين

أثير- مكتب صلالة
كتب: أمينة الزوامري

أكد علي البصراوي مدير إدارة الهيئة العامة لحماية المستهلك بظفار في حديث لـ “أثير” بأن الهيئة استعدت بشكل مبكّر ومواكب مع تطورات الحالة المدارية “لُبان”، وتلمست في ذات الإطار حاجة المواطن إلى تأمين المواد الغذائية والاحتياطات اللازمة، قائلا بأن هناك توجيهات صدرت من سعادة الدكتور سعيد بن خميس الكعبي رئيس الهيئة باستئجار سيارات دفع رباعي؛ لتسهيل العمل الرقابي الميداني .

وأوضح بأن إدارة الهيئة بظفار توجهت إلى الميدان والأسواق لمتابعة حركة البيع والشراء في المحلات التجارية منذ بدء تطور الحالة حيث حث الفريق المختص أصحاب المحلات التجارية على ضرورة توفير المستلزمات من المواد الغذائية الأساسية، والعمل على زيادتها في ظل الظروف المناخية الحالية نظرا لأهميتها .

وأشار إلى أن الهيئة قد وضعت خطة للمراقبة والتنظيم خلال الفترات الصباحية والمسائية، إذ إن الفريق حاضر ويتجول في عدد من المراكز والأسواق الشعبية المختلفة كسوق اللحوم والخضار وغيرها من الأماكن التي يتردد عليها المستهلكون .

وحول البلاغات أكد البصراوي أنه لم ترد أي بلاغات حول استغلال أسعار المواد الغذائية حتى الآن حيث تم القيام بإجراءات احترازية ومراقبة المواد الاستهلاكية ومنع أي طريق لاستغلال المستهلك في أي حال من الأحوال.

وعن الحركة الشرائية أفاد بأن عمليات الشراء كانت نشطة وبدأ الإقبال على شراء المواد الأساسية والمستلزمات رغم أن الوضع لا يستدعي كل هذا القلق لأن مدة الحالة المدارية لن تستمر أكثر من أسبوع والمحلات ستكون مفتوحة والمواد متاحة إلا في حالة وجود الخطورة القصوى .

وشدد البصراوي على وجود عقوبات صارمة تؤدي إلى السجن وإغلاق المنشأة التجارية لكل من يحاول التعدي على حقوق المستهلك ويستغل الأوضاع الحالية لافتًا إلى أن الفريق على تواصل مع مختلف المناطق الساحلية والجبلية في كل ولايات المحافظة وقد التقى بعدد من الولاة في تلك المناطق من أجل مسح الأسواق ومراقبتها والتأكد من عدم وجود أي استغلال. كما قام الفريق بتقسيم مدينة صلالة إلى أربعة قطاعات يقوم فيها كل فريق بعمله وأداء رسالته على أكمل وجه.

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock