أبجد

أبجد

محمد الهادي الجزيري يكتب: مرقى الغزالة لمراد السوداني

مرقى الغزالة لمراد السودانيّ تداعيات فتى الجبل ( أشعل في ليل تغريبتي جلّنار الحديقة حتّى يراني المحبّون…)  محمد الهادي الجزيري فتى من حقول فلسطين وبساتينها التقيته مرّتين  الأولى في مصر أيام انعقاد مؤتمر اتحاد الكتاب العرب والثانية كانت في تونس أيام كنت كاتب عام لاتحاد الكتاب التونسيين وأشرفت على أمسية…

أكمل القراءة »
أبجد

الدكتور حسن مجّاد يكتب: الأيّام والليالي

الأيَّام والليالي : مفاكهة الخلان في الحنين إلى قلعة النعمان لـلمقتول البغدادي غريب النعمانيّ (1966 – 2005 م) الدكتور حسن مجّاد (قال رجلٌ للبهلول : أتعرفني ؟ قال نعم ، وأنسبك نسبَ الكمأة ، لا أصلٌ ثابتٌ ، ولا فرعٌ نابتٌ ) أريد أن أبعد ،قليلاً ، من فطنة هذا…

أكمل القراءة »
أبجد

‏محمد الهادي الجزيري يكتب: العيد في الوطن العربي ..كيف نعيشه

العيد في الوطن العربي ..كيف نعيشه ‏ محمد الهادي الجزيري ‏العيد يجمعنا رغم ما بنا..ترانا صغارا وكبارا مرتدين ثيابا جديدة ..نقصد الجوامع لصلاة العيد ثمّ ننطلق زرافات نحو بيوتنا ودور أهلنا لنهنئ الجميع بعيد الرحمة والتسامح … ‏ونحن أردنا أن نعرف أجواء العيد في كلّ وطن ..بماذا يتميّز عن الأوطان…

أكمل القراءة »
أبجد

المكّي الهمّامي يكتب: تَرْتِيلَةُ عِشْقٍ قُدْسِيَّة

تَرْتِيلَةُ عِشْقٍ قُدْسِيَّة.. المكّي الهمّامي القُدْسُ قَافِيتِي.. فَرَاشَةُ عَاشِقٍ.. ظَبْيٌ يُطَارِدُ فِي الخَرَابِ مَغُولاَ القُدْسُ نَجْمَاتُ السَّمَاءِ.. وَطِفْلَتِي الأَبْهَى.. وَأَطْيَارٌ تَرُومُ وُصُولاَ.. القُدْسُ جَوْهَرَةُ المَدَائِنِ كُلِّهَا.. وَيْ.. إِنَّ شَانِئَهَا يَمُوتُ ذَلِيلاَ القَدْسُ تُزْهِرُ فِي الضُّلُوعِ خَمِيلَةً، وَتَمُدُّ فِي الجَسَدِ الجَرِيحِ أُصُولاَ القُدْسُ أَقْوَاسُ المَحَبَّةِ.. كَيفَ أَرْسُمُ فِي القَصِيدَةِ ضَوْءَهَا المَصْقُولاَ..؟…

أكمل القراءة »
أبجد

الدكتور راشد عيسى يكتب: نافذة على ..مساء..لعبدلله العريمي

نافذة على ..مساء..لعبدلله العريمي الدكتور راشد عيسى المقطع الأول من القصيدة… مساءً تكونين أكثر عشبا وأكثر خصبا ويصبح للماء ألف احتمالْ لنمشي إلى الحب خمس دقائق أخرى فإني مددتُ ظلاليَ عشرين عاما لأكتب برقك فوق البحار ..وفوق الرمال . هذا هو المقطع الأول من القصيدة الأولى من ديوان الشاعر العربي…

أكمل القراءة »
أبجد

محمد الهادي الجزيري يكتب: ثمّ.. ماذا بعد؟

محمد الهادي الجزيري ‏صباح الخير والطيبة والفرح والسلام، أفقت اليوم ناشطا ومتفائلا ومقبلا على الحياة، وبدأت نهاري كالعادة بإطلالة على العالم الأزرق أو إن شئنا ” الفيسبوك ” ، أوّل خبر صافحته عيناي كان لصديقة قديمة تعلمنا فيه بوفاة أختها ..فقرأت الخبر مضطرا وهو يقول: ‏ ” رحلت إلى جوار…

أكمل القراءة »
أبجد

‏‏محمد الهادي الجزيري يكتب: شخص مّا يكتب تعليقا لنزار الحميدي

‏محمد الهادي الجزيري ‏هذا الكتاب الشعريّ يلخّص حياة شاعر تونسي متميّز، بدأ مسيرته الشعرية منذ كان طفلا في سباسب تونس في منطقة سبيبة ..ودرس بالجامعة في العاصمة، فلبّى نداء الشاب الذي يكمن فيه وعاث فيها صعلوكا شاعرا ..حرّا طليقا كما علّمه ذلك الشابي..، وأنا لا أقدّمه كما كان ..بل بما…

أكمل القراءة »
أبجد

يسرى المسكرية تكتب: لا يعلم أن السر هو والده

لا يعلم أن السر هو والده! يسرى بنت عامر المسكرية قال والابتسامة تعلو محياه و الفخر يغمر صوته : عندما كان ابني الأكبر في مرحلة الثانوية العامة -الدبلوم العام- لم يكن يبالي بالمذاكرة للاختبارات النهائية للفصل ، فعندما كنت أسأل عنه في المنزل تصلني الإجابة أنه يلعب في ملعب الحارة…

أكمل القراءة »
أبجد

محمد الهادي الجزيري يكتب: شامة بيضاء لإيمان زيّاد

شامة بيضاء لإيمان زيّاد الوطن عارٍ ولا معطف لديه… سأكون مِظلّته الوحيدة محمد الهادي الجزيري سبعون عام مرّت على النكبة ولم أكتب عنها شيئا إلاّ القليل القليل ..، واليوم جاءت بوجهها المبتسم الضاحك وصوتها المكتنز لكلّ أحزان العالم ..والظامئ لكلّ الأفراح المسلوبة ..، لم أكن أعلم أنّها امرأة من فلسطين…

أكمل القراءة »
أبجد

محمد الهادي الجزيري يكتب: مانديل بائع الكتب القديمة لستيفان زفايغ

ترجمة أبو بكر العيادي أنا الّذي كان عليه أن يعرف أنّنا لا نُنتج الكتب إلاّ لكي نبقى على صلة بالبشر فيما وراء الموت محمد الهادي الجزيري لن أقصّ عليكم حكاية هذا المتن الشيّق..، سأترككم واحدا إثر آخر تطّلعون عليه رغبة في معرفة مصير بائع الكتب القديمة..، أريد أن أقف عند…

أكمل القراءة »

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock