شخصيات حكمت عمان: الشخصية التاسعة والعشرون: السلطان سعيد بن تيمور بن فيصل آل سعيد

مسقط – أثير

حكم السلطان سعيد من 1932  إلى 1970م، ووحَّدَ عُمان باستعادته المناطق الخاضعة للإمامة، وذلك بعد وفاة الإمام محمّد الخليلي الذي عامله السلطان باحترام وتقدير، وطردا بقواتهما معاً ابن عطيشان الذي عينته الحكومة السعودية على واحة البريمي واستعادا السيطرة العُمانيّة عليها.

 

أما بعد تنصيب غالب الهنائي إماماً واتصاله بالسعودية لمساعدته ضد السلطان سعيد، واكتشاف النفط في فهود التابعة للإمامة، عندها أعلن السلطان عدم اعترافه بأي إمام بعد الخليلي، فكانت حرب الجبل الأخضر التي انتصر فيها السلطان لتنتهي الإمامة 1959م، وتنشب بعدها حرب ظفار بدءا من 1965م.

 

أسس المدراس السعيدية في صلالة ومسقط ومطرح، وأنشأ “إدارة التنمية” للإشراف على الصحة والزراعة والأشغال العامة، واتخذ الريال السعيدي العملة الرسمية.

 

وفي (23 يوليو 1970م) تنازل عن الحكم لابنه، وغادر إلى لندن واستقر بها حتى وفاته 19 أكتوبر 1972م، ودفن في مقبرة بروكوود Brocwood.

 

إعداد:
شميسة النعمانية
دائرة الإعلام- وزارة التراث والثقافة

المرجع:
الموسوعة العمانية، المجلد 5، وزارة التراث والثقافة، 2013، ص1768 – 1771.

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock