غدًا: حدوث ظاهرة فلكية وراصد فلكي يوضحها

سقط-أثير

أفادت الجمعية الفلكية العمانية في تصريح لها بأن ظاهرة الاعتدال الربيعي لهذا العام 2019م ستحدث يوم الخميس بتاريخ 21 مارس وبذلك يكون هو أول أيام فصل الربيع فلكيا.

وقال الراصد الفلكي عمر بن حمدان الحوسني عضو الجمعية الفلكية العمانية: تشير الحسابات الفلكية إلى أن ظاهرة الاعتدال الربيعي لهذا العام تحدث يوم الخميس بتاريخ 21 مارس عند الساعة (01:58) صباحا بتوقيت السلطنة وسوف تشرق الشمس مباشرة على خط الاستواء، وسيتساوى في هذا اليوم الليل والنهار في معظم أنحاء العالم تقريبا، حيث تشرق الشمس في ذلك اليوم بتوقيت السلطنة الساعة (06.11) صباحا وتغرب الساعة (06:09) مساء وفي هذا اليوم يتساوى الليل والنهار تقريبا في معظم دول العالم، حيث سيبلغ طول النهار 12 ساعة و8 دقائق في السلطنة..
وأكد الحوسني أن لكل بلد يومه الخاص به في تساوي الليل والنهار ويختلف من بلد إلى آخر حسب موقعه من خط الاستواء، وبالنسبة للسلطنة فقد تساوى الليل والنهار يوم 15 مارس حيث شرقت الشمس الساعة (06.15) صباحا وغربت في الساعة (06.15) مساءَ، وبلغ طول النهار 12 ساعة.

وأشار الحوسني إلى أن الاعتدال الربيعي هو يحصل عادة إما يوم 22،21،20 مارس وتكون الشمس في هذا اليوم منطبقة تماما على خط الاستواء قادمة من نصفها الجنوبي الذي يضم أستراليا ونصف أفريقيا وأمريكا الجنوبية وبعضا من شبه القارة الهندية إلى نصفها الشمالي والذي يضم أوروبا وآسيا وأمريكا الشمالية والقطب الشمالي.
كما يتساوى الليل والنهار تمامًا يوم الاعتدال الربيعي وكذلك يعلن هذا اليوم بدء فصل الربيع في النصف الشمالي واستهلال فصل الخريف في النصف الجنوبي ومما يلفت النظر في هذا اليوم أن الشمس تشرق في ذلك اليوم عند الدرجة 90 تماما وهو ما يعد مهما بالنسبة إلى من يرغبون في التعرف على نقطة الشرق بدقة. وفي ذلك اليوم أيضا تغرب الشمس تماما في نقطة الغرب الحقيقية وعليه يمكن تحديد الشرق والغرب بدقة وبذلك ينعدم تشكل الظلال ظهرا في المناطق التي يمر بها خط الاستواء، وفي هذا اليوم تُشرق الشمس لأول مرة منذ 6 أشهر في القطب الشمالي، ليبدأ نهارٌ يمتد لـ6 أشهر، وتغرب الشمس لأول مرة منذ 6 أشهر في القطب الجنوبي، ليستمر ليل حالك طويل مدته 6 أشهر في القطب الجنوبي، ومع أول أيام الاعتدال الربيعي يصبح النهار أطول من الليل بالتدريج ليكسب النهار دقائق متزايدة لمدة ثلاثة أشهر إلى حين موعد الانقلاب الصيفي الذي يأتي في شهر يونيو، ويعد فصل الربيع تقليديا موسم الزراعة حيث تصبح الأرض دافئة وتطول ساعات النهار فيزداد نمو المحاصيل.

وبين الحوسني أن ظاهرة الاعتدال الربيعي واحدة من أربع ظواهر فلكية سنوية أخرى تحدد بداية مواسم فصول السنة على مدار العام وهي الانقلاب الصيفي والاعتدال الخريفي والانقلاب الشتوي. ففي الاعتدالين الربيعي والخريفي يتساوى الليل والنهار، أما في الانقلاب الصيفي فيطول النهار ويقصر الليل، وفي الانقلاب الشتوي يطول الليل ويقصر النهار، وتعود هذه الاختلافات بسبب عاملين رئيسين هما ميل الشمس عن خط الاستواء والعرض الجغرافي.

واختتم الحوسني بقوله : تعد ظاهرة الاعتدال الربيعي واحدة من أربع ظواهر فلكية سنوية تحدث بداية مواسم فصول السنة من ضمنها الانقلاب الصيفي الذي سيكون موعده بإذن الله يوم الجمعة 21 يونيو الساعة (7:53) مساءً بتوقيت السلطنة.

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock