” أبناؤنا بين المأمول وزمن التحدي ” برنامج توعوي في شمال الشرقية

مسقط-أثير

نظم مركز زلفى للتنمية الأسرية بمحافظة شمال الشرقية بالتعاون مع فريق الخشبة الرياضي الثقافي برنامجا بعنوان ” أبناؤنا بين المأمول وزمن التحدي ” قدمها الأستاذ أحمد بن عبدالله الشبيبي مؤسس ورئيس مركز زلفى ومدرب في مجال الإرشاد الأسري والزواجي.

ويهدف البرنامج إلى الإسهام في بناء أسرة مطمئنة وزيادة الثقافة الوالدية بما يتعلق بتربية الأبناء كما يهدف إلى غرس المعرفة التامة للمقبلين على تكوين أسرة جديدة وتدريبهم على الممارسات الوالدية لخلق أسرة ومجتمع متماسك في ضوء المتغيرات الحياتية والممارسات اليومية بين الأسر هذا إلى جانب ضروريات التعرف على خصائص وطبيعة كل مرحلة عمرية في نمو أبنائنا.

ويُعدّ البرنامج ضمن ما يقدمه المركز من سلسلة من المواضيع التوعوية التي تتعلق بالأسرة والمجتمع .
ويركز برنامج (انبته نباتا حسنا) على التعريف بأساليب التربية السليمة وأهمية الحوار بين الابوين والابناء ومهارات حل مشكلات الأطفال والمراهقين وضرورة معرفة الأسباب المؤدية إلى المشاكل التي تخص الأبناء وكيفية التعامل معها ، والتعرف على أسس تكوين الأسرة وتربية الأبناء .

الجدير بالذكر أن البرنامج يعد ضمن سلسلة من البرامج التدريبية التي يعدها مركز زلفى للتنمية الأسرية في مجال بناء الأسرة العمانية وحل المشكلات المختلفة التي تواجهها.

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock