نقل مهام من “مستشار جلالة السلطان للشؤون الثقافية” إلى وزارة التراث

أثير – يحيى الراشدي

أصدر حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم -حفظه الله ورعاه- اليوم مرسومًا سلطانيًا رقم 2020/41 بتعديل بعض أحكام قانون التراث الثقافي.

وقضى المرسوم في مادته الأولى باستبدال نص المادة (6) من قانون التراث الثقافي، بالنص الآتي:

المادة (6)

تتولى الوزارة إدارة وتطوير جميع المواقع والمشروعات الأثرية والتاريخية والثقافية.

فيما نصت المادة الثانية بإلغاء كل ما يخالف هذا المرسوم أو يتعارض مع أحكامه.

وكانت المادة (6) من المرسوم السلطاني رقم 2019/35 قد قضت بـ “يتولى مكتب مستشار جلالة السلطان للشؤون الثقافية إدارة وتطوير المواقع والمشروعات الأثرية والتاريخية والثقافية التي يشرف عليها”.

يذكر أن المرسوم السلطاني رقم 2020/41 قد صدر بعد الاطلاع على النظام الأساسي للدولة الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 96/101، وعلى المرسوم السلطاني رقم 2016/40 بتحديد اختصاصات وزارة التراث والثقافة واعتماد هيكلها التنظيمي، وعلى قانون التراث الثقافي الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 2019/35.

وكان جلالة السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور -طيب الله ثراه- قد أصدر مرسومًا سلطانيًا رقم 2001/65 بتعيين معالي عبدالعزيز بن محمد الرواس مستشارا لجلالة السلطان للشؤون الثقافية.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock