نزيف الشوارع يتخطّى الـ 500 وفاة.. والسرعة أبرز الأسباب

أثير -ريما الشيخ

بلغ إجمالي عدد الحوادث المرورية المسجلة في السلطنة خلال عام 2019م 2,120 حادثًا نتج عنها 2,442 إصابة، وفق ما أفاد الكتاب السنوي الذي أصدره المركز الوطني للإحصاء والمعلومات مؤخرًا.

وبيَّنت الإحصائيات التي حصلت “أثير” على نسخة منها أن حالات الوفيات الناجمة عن تلك الحوادث بلغت 511 حالة وفاة منها 225 ذكرًا و9 إناث (مصنفين كسائقي مركبات).

وذكرت الإحصائيات أن محافظة مسقط شكّلت النسبة الأعلى لعدد الحوادث، حيث بلغت 587 حادثًا، نتج عنها 645 إصابة و 72 حالة وفاة.

وجاءت محافظة مسندم الأقل بين المحافظات في عدد الحوادث المرورية المسجلة لعام 2019، حيث سجلت 10 حوادث نتج عنها 11 إصابة دون تسجيل أي حالة وفاة، تليها محافظة البريمي بعدد 44 حادثا، نتج عنها 60 إصابة و16 وفاة، ومن بعدها محافظة الوسطى بـ 82 حادثا، نتج عنها 104 إصابات و41 وفاة، ثم محافظة الظاهرة بـ91 حادثا ،نتج عنه 109 إصابات و21 وفاة، ومن بعدها محافظة جنوب الشرقية بعدد حوادث 115، نتج عنها 122 إصابة و 42 وفاة، تليها محافظة شمال الشرقية بـ130 حادثا، نتج عنه 160 إصابة و41 وفاة ، ومن بعدها محافظة شمال الباطنة حيث سجلت 228 حادثا، نتج عنه 202 إصابة و 88 وفاة، ثم محافظة ظفار بـ241 حادثا، نتج عنها 283 إصابة و58 وفاة، ثم محافظة جنوب الباطنة بعدد حوادث 281، نتج عنها 336 إصابة و 66 وفاة، وسجلت محافظة الداخلية 311 حادثا، نتج عنها 410 إصابات و66 وفاة.

وأشارت الإحصائيات إلى أن السرعة، هي السبب الأول لارتفاع معدل وفيات الحوادث بـ 269 وفاة، ثم الإهمال في المرتبة الثانية مسببًا 98 وفاة، ثم سوء التصرف في المرتبة الثالثة مسببًا 50 وفاة، يليه في المرتبة الرابعة التجاوز الخاطئ الذي سبب 32 وفاة، وجاء خامسًا عيوب في المركبة مسببًا 28 وفاة.

*الصورة أرشيفية

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى