عمانيون في حضرة رسول الله صلى الله عليه وسلم

أثير –  تاريخ عمان
إعداد: نصر البوسعيدي 

كم يغبطنا قارئ التاريخ لتلك المكانة التي خصها رسول الله صلى الله عليه وسلم لأهل عمان وفق الكثير من الروايات والأحاديث المنقولة بلسان الرسول الكريم والتي ميز بها عمان وأهلها وبالأخص حينما استقبلوا رسالة النبي لهم ودخلوا الإسلام طوعا بكل حب وسلام.

ولقد روى الإمام الربيع بن حبيب عن أبي سفيان محبوب بن الرحيل عن رجل من التابعين اسمه أزور قال : إن نسوة من نساء أهل عمان استأذن على أم المؤمنين عائشة – رضي الله عنها – فدخلن وسلمن عليها ،  فسألتهنّ: من أنتن ؟ قلن : من أهل عمان، فقالت لهن : لقد سمعت حبيبي عليه السلام يقول : ليكثر وراد حوضي من أهل عمان.

وعن مسلم من حديث أبي برزة قال : بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم رجلا إلى قوم فسبوه وضربوه ، فجاء إلى رسول الله عليه الصلاة والسلام فقال : لو أهل عمان أتيت ما سبوك ولا ضربوك .

ولذا لا غرابة أن يشهد رسول الله على أهل عمان وفضلهم لما رأى منهم من حسن الخلق والفضيلة ، لاسيما بأن هناك عدد من أهل عمان كانوا في حضرة وصحبة رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومنهم على سبيل المثال:

1- مازن بن غضوبة بن سبيعة بن شماسه بن حيان من أهل سمائل وهو أول من دخل الإسلام من أهل عمان وأتى إلى النبي عليه الصلاة والسلام وأسلم على يديه وطلب منه أن يدعو لأهل عمان بكل خير.

2-  كعب بن برشه الطاحي : كان مستشارا لملكي عمان جيفر وعبد الجلندى ، وكان يعتنق النصرانية فقدم إلى المدينة لزيارة رسول الله صلى الله عليه وسلم ورأى فيه صفات النبوة التي قرأها في كتب المسيحية فأسلم كعب، ورجع بعدها إلى عمان .

3-  سلمه بن عياذ الأزدي .

4-  صحار بن العباس العبدي : من بني عبد القيس وهو من أكبر العلماء والبلغاء في عمان، وقد صحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وقد سأله معاوية بن أبي سفيان عن البلاغة ،فقال له :البلاغة هي الإيجاز فقال معاوية :وما الإيجاز؟ فقال :

أن لا تبطئ ولا تخطئ .

5-  الطفيل بن عمرو الدوسي الأزدي : كان هذا العماني من خيرة صحابة رسول الله ومن الأشراف في الجاهلية والإسلام ، وكان أمير قومه وقتل شهيداً في معركة اليمامة .

6-  مهري بن الأبيض الحداني .

7-  عبدالله الثمالي .

8-  مسلبة بن هزان الحداني .

9-  بيرح بن أسد الطاحي .

10-  حذيفة بن حصن البارقي .

11- أبو صفرة سارف بن ظالم الأزدي وهو من كبار القادة في عمان ووالد المهلب بن أبي صفرة وعضو الوفد العماني إلى أبي بكر الصديق الذي كان برئاسة عبد الجلندى بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم .

12- الخريت بن راشد الناجي .

13- خالد بن سدوس بن اصمع .

14-  عبدالله بن وهب الراسبي الذي كان يعرف بالفصاحة والشجاعة وشهد فتوح العراق مع سعد بن أبي وقاص، وكان أحد قادة جيش علي بن أبي طالب في حروبه ضد جيش معاوية ، وبعد التحكيم اعتزل القتال وقتل في النهروان بعدما بايعه أصحابه إماماً.

15- زيد بن جابر بن سدود بن اصمع.

16- جابر بن عبدالله الراسبي .

17- عبيد بن أدحي الجهضمي .

18- كدن بن عبدالعتكي .

19- نبيه بن جواب المهري .

20- بوظبيان عبد شمس بن الحارث بن كثر الأزدي  .

21- مالك بن الخشخاش التميمي .

22-عبدالله بن حواله الأزدي .

23- جنادة الأزدي .

24-أبو فاطمة الأزدي .

25- منيب بن مدرك الأزدي .

26- وبر بن يحنس الأزدي .

فهاؤلاء جميعهم من تشرفوا بصحبة عهد رسول الله عليه الصلاة والسلام ومن أتينا بهم وفق بعض المصادر التاريخية التي تؤرخ أسماءهم، وما هم إلا جزء يسير من العمانيين الذين عاصروا خاتم الأنبياء والرسل وكان الأغلب منهم صحابة لرسول الله وتابعين وتابع تابعين لصحابته.

ولا يخفى على أحد بأن التاريخ يشهد على أن الكثير من أهل عمان كان لهم دور كبير في الفتوحات الإسلامية وبالأخص في عهد الخلافة الراشدة وما تلاها، فقارئ التاريخ  ليجد بأن العمانيين قد سطروا أمجادهم بأحرف من ذهب خالدة لا يمكن أن يتم تغيبها مهما تعاقبت القرون والأزمان.

********************************

المرجع: ملامح من تاريخ عمان – تأليف الشيخ : سليمان بن خلف الخروصي – الطبعة الرابعة 2006م .

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock