مدرب نادي السويق “مُستاء” ويوضح سبب ضعف المسابقة المحلية

مسقط – أثير

فتح مدرب نادي السويق إيلي بلاتشي النار على المسؤولين في الاتحاد العماني لكرة القدم، حول روزنامة المسابقات المحلية، التي وصفها المدرب الروماني بالضعيفة والتي لا تخدم الأندية وكذلك اللاعبين.

وقال بلاتشي في المؤتمر الصحفي الذي جاء بعد المباراة التي جمعت فريقه نادي السويق أمام نادي هلال القدس الفلسطيني ضمن إياب الملحق الآسيوي مساء أمس : كيف تطالبون الأندية واللاعبين بالمستويات الفنية القوية، أمام توقفات طويلة من فترة لأخرى لا تخدم أحد أبداً، متسائلاً بلاتشي : لا أعلم من المستفيد أو ما هي المصلحة العامة من هكذا إدارة للمسابقات، والتي لا تخدم حتى المنتخبات الوطنية.

وأضاف المدرب الروماني : حقيقة الصحافة والإعلام المحلي يتحملون جزءا كبيرا من المسؤولية، وذلك لعدم الحديث أو الإشارة إلى التنظيم الضعيف للمسابقات، والذي يضر كثيرا بمستوى اللاعبين ويؤثر على المنتخب العماني، حيث إن اللاعبين بحاجة كبيرة للعب المباريات سواء في أنديتهم المحلية أو حتى على مستوى المنتخبات، موضحاً بلاتشي في محور حديثه : إذا كانت مثل هذه التوقفات الطويلة تصب في مصلحة المنتخب الوطني العماني، فأين هي المباريات التي يلعبها الفريق، ولماذا اللعب أمام منتخبات ضعيفة جدا في المستوى الفني، الأمر الذي لا يخدم أبداً اللاعبين .. الذين هم بحاجة للعب مباريات قوية مع منتخبات عالمية مثل فرنسا أو ألمانيا، حيث إن اللاعب العماني يحتاج للاحتكاك مع لاعبين أقوياء يملكون مستوى فنيا كبيرا ما ينعكس بالإيجاب على اللاعبين في قادم الأيام.

وأكد إيلي بلاتشي أن عمان تمتلك العديد من المقومات التي تساعدها على المشاركة في المحافل الكبيرة، حيث البنية التحتية من ملاعب ومنشآت متوفرة، كذلك الحال بالنسبة لوجود لاعبين من طراز كبير يحتاجون للعمل والتهيئة المناسبة، متسائلاً الروماني : حاولت أن أجد إجابة لتساؤلاتي عن أمر التوقفات الطويلة من جانب وضغط المباريات من جانب آخر، إلا أنني للأسف لم أجد الإجابة المقنعة والشافية، وجميع المسؤولين يقولون لي ( لا نعرف )، فأين الخلل والمشكلة إذا ؟!

واختتم مدرب نادي السويق الروماني إيلي بلاتشي حديثه : أتمنى من الإعلام أن يسلط الضوء على موضوع الروزنامة المحلية وتنظيمها للمباريات، لأنه من المؤسف أن تعيش الكرة العمانية مثل هذه الأوضاع، لأن التنظيم أصبح أمره سهلا من حيث وضوح الرؤية مع المسابقات القارية والأقليمية، فلابد أن يحصل اللاعب العماني على البناء الجيد إذا ما أردنا منه أن يظهر بمستوى فني كبير، كذلك الحال مع الأندية العمانية المشاركة في المسابقات الخارجية، والتي تمثل البلد من خلالها.

جديد بالذكر بأن نادي السويق تأهل إلى دوري المجموعات لمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي وسيلعب ضمن المجموعة الأولى.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى