سفيرنا يُطمئن حول العمانيين في اليابان ويدعو إلى الحيطة والحذر

أثير-نبيل المزروعي

أكّد سعادة الدكتور محمد بن سعيد البوسعيدي
سفير السلطنة المعتمد لدى اليابان، بأن السفارة على تواصل دائم ومستمر مع جميع الطلبة العمانيين الدارسين والمقيمين في العاصمة اليابانية طوكيو أو حتى المدن الآخرى، التي يتوقع أن يعبرها الإعصار “هاغيبس” .

وقال سعادة السفير في تواصل مع “أثير” : جميع العمانيين بخير حتى اللحظة، ونقوم بالتواصل الدائم والمستمر مع جميع الطلبة الدارسين باليابان، وعبر كافة وسائل التواصل المتاحة، سواءً بالاتصال الهاتفي المباشر، أو عبر تعميم رسالة توعوية بالبريد الإلكتروني، وكذلك من خلال حساب السفارة في برنامج التواصل الاجتماعي”تويتر” الذي يحتوي على جميع أرقام الهواتف النقالة للسفير وباقي أعضاء البعثة من الدبلوماسيين.

وأوضح سعادة الدكتور بأن الإعصار شديد وقوي، وتعمل طوكيو وباقي المدن اليابانية على توفير عوامل استعدادية كبيرة للتعامل معه، إلا أنه يجب اتخاذ الحيطة والحذر مع الإعصار “هاغيبس”، مضيفًا بأن العاصمة طوكيو تحولت إلى مدينة شبه مهجورة مع إغلاق الشركات والمحلات والمتاجر الكبرى، إضافة إلى توقيف جميع خطوط المواصلات مثل القطارات وشبكات المترو والمطارات.

الجدير بالذكر أن اليابان تشهد حاليًا وصول الإعصار “هاغيبس، الذي من المتوقع أن يجلب إمطارًا قوية لم تشهدها المنطقة منذ إعصار “قاتل” عام 1958 الذي خلف 1200 قتيل ومفقود في جميع أنحاء اليابان.

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock