ضمن مسؤوليته الاجتماعية: بنك مسقط يحتفل بافتتاح ملعب جديد في المضيبي

مسقط – أثير

احتفل بنك مسقط، المؤسسة المالية الرائدة بالسلطنة، بافتتاح الملعب المعشب الجديد لفريق الفرسان الرياضي بولاية المضيبي ضمن برنامج “الملاعب الخضراء” إحدى برامج البنك في مجال المسؤولية الاجتماعية المستدامة، وذلك بحضور سعادة سعيد بن حمدون الحارثي، وكيل وزارة النقل للموانئ والشؤون البحرية، وبحضور عدد من مسؤولي البنك وعدد من الشخصيات الرياضية ومن منتسبي الفريق، وبذلك يواصل بنك مسقط تحقيق المزيد من النجاحات والإنجازات في مجال الاهتمام بالشباب العماني من خلال تعزيز دور الفرق الأهلية الرياضية في مختلف محافظات وولايات السلطنة والمشاركة في تعزيز البنية الأساسية للرياضة العمانية التي تساهم في تنمية وتطوير مهارات الشباب العماني وإيجاد بيئة رياضية صحية لممارسة مختلف الرياضات حيث احتفل البنك بافتتاح 64 ملعباً جديداً حتى الآن في مختلف محافظات السلطنة منذ تدشينه في عام 2012.

وقد شهد الحفل تقديم لوحات فنية وكلمات تعبر عن فرحة منتسبي فريق المضيبي بافتتاح المشروع كما شهد الحفل تبادل الهدايا التذكارية، هذا ويعد برنامج “الملاعب الخضراء” من البرامج الناجحة في مجال المسؤولية الاجتماعية التي ينفذها بنك مسقط حيث يساهم البرنامج في توفير البنية الأساسية لملاعب هذه الفرق من خلال ثلاث فئات تطرح للتنافس سنويا وهي التعشيب الطبيعي أو الصناعي، وأنظمة الإنارة، بالإضافة إلى تحلية المياه ويمكن للفريق المستوفي للشروط اختيار إحدى هذه الفئات، وقد ساهم برنامج الملاعب الخضراء في تعزيز البنية الأساسية للرياضة العمانية وخاصة رياضة كرة القدم والمساهمة في ظهور مزيد من المواهب الشابة العمانية في كرة القدم لرفد المنتخبات الوطنية بهدف تعزيز مشاركتها في المحافل الإقليمية والعالمية كما يساهم هذا البرنامج في نشر المساحات الخضراء والتي لها آثار إيجابية على مستوى البيئة والطبيعة العمانية.

وخلال الحفل، ألقى عبدالله بن جمعة العريمي، مدير إقليمي لفروع بنك مسقط بمحافظة شمال الشرقية، كلمة قدم من خلالها التهنئة لإدارة ولاعبي وجماهير فريق الشباب الرياضي بهذا الإنجاز وقال أننا في البنك سعداء بالنجاحات والإنجازات التي يحقهها برنامج “الملاعب الخضراء” منذ تدشينة في عام 2012 حيث يساهم البرنامج في تعزيز دور البنك في مجال المسؤولية الاجتماعية وتشجيع فئة الشباب من خلال توفير الملاعب المعشبة المهيأة لتنمية مواهبهم ومهاراتهم الرياضية وتنظيم الفعاليات والأنشطة الرياضية المختلفة في بيئة رياضية مناسبة ومشجعة مشيراً إن البرنامج يواصل تحقيق النجاحات من خلال افتتاح المزيد من هذه الملاعب، و يسعدنا اليوم في ولاية المضيبي الاحتفال معكم بافتتاح الملعب الجديد لفريق الشباب وذلك بعد تنفيذ مشروع الإنارة الخاصة بالملعب متمنين كل التوفيق والنجاح لإدارة وجماهير الفريق والمحافظة على هذا المشروع الشبابي الهام.

وقال العريمي إن بنك مسقط أعلن خلال الفترة الماضية عن فتح باب التسجيل أمام الفرق الأهلية الرياضية للاستفادة من برنامج الملاعب الخضراء لعام 2020 وذلك ابتداء من 1 ديسمبر حتى الأول من يناير المقبل، وبذلك يواصل البرنامج تحقيق المزيد من النجاحات وتقديم الدعم للفرق الأهلية وللشباب العماني في كافة محافظات السلطنة، علماً أنّ بنك مسقط ومنذ تدشين البرنامج قدم الدعم لعدد (108) فريق، كما شهدت الفترة الماضية افتتاح (64) مشروعاً من مشاريع البرنامج والتي تشمل الملاعب الجديدة والإنارة وتحلية المياه موزعة في مختلف محافظات السلطنة، مما يمثل دليلاً واضحاً على الاستمرارية والنجاح الذي يحققه برنامج “الملاعب الخضراء” لخدمة الشباب العماني.

من جانبة أعرب محمد بن أحمد الحبسي، رئيس فريق الفرسان الرياضي، عن سعادته واعتزازه بتنظيم هذا الحفل بمناسبة افتتاح مشروع الملعب الجديد للفريق وذلك بعد الانتهاء من تنفيذ مشروع تعشيب ملعب الفريق بالعشب الطبيعي وذلك بدعم من برنامج “الملاعب الخضراء” ببنك مسقط مقدماً الشكر لراعي الحفل ولكافة الحضور على مشاركتهم في إنجاح تنظيم هذه الاحتفالية مضيفاً الحبسي نحن جميعا كإدارة ولاعبين وجماهير سعداء بتحقيق هذا الإنجاز الذي تكاتف الجميع وتعاون على تحقيقه مؤكدا أن الفرق الأهلية تلعب دورا مهما وبارزا في أنشطة الشباب وتشكل الداعم الأساسي للأندية والمنتخبات الوطنية، كما ننتهز هذة الفرصة لنعبر عن اعتزازنا بالدور الذي يقوم به بنك مسقط في هذا المجال من خلال تنفيذ برنامج “الملاعب الخضراء”، كما أننا نشيد بتنظيم البنك لهذا البرنامج والذي يخدم فئة الشباب ويساهم في توفير البيئة الرياضية المناسبة لتنمية وتطوير مواهب الرياضيين وخاصة في كرة القدم مقدما الشكر لبنك مسقط على جهوده في مجال تشجيع الشباب وتطوير الرياضة العمانية وتعزيز الشراكة بين القطاع الخاص وأنشطة وفعاليات المجتمع.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى