البيئة تتفاعل مع حرق الشجرة المعمّرة

رصد-أثير

قالت هيئة البيئة بأن رئيسها سعادة الدكتور عبدالله العمري قام بمعية مجموعة من المختصين بزيارة إلى الجبل الأخضر اليوم للوقوف على بعض التجاوزات التي تم الإبلاغ عنها ومنها الحالات المتكررة لحرق الأشجار البرية وانتهاك الحياة الفطرية في الجبل الأخضر

وأضافت بأن سعادته وجّه المختصين إلى سرعة العمل على إيجاد الحلول السريعة والمناسبة لحل المشكلة، واتخاذ تدابير وقائية وتشريعية بصورة مستعجلة للحد من هذه التجاوزات المتكررة التي تهدد المفردات النادرة والمهمة في البيئة العمانية.

وذكرت بأن سعادته وجه أيضا الشكر للجهود المبذولة من قبل وزارة الدفاع والهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف وشرطة عمان السلطانية على سرعة تجاوبهم وتعاونهم مع البلاغات الواردة حول هذا التجاوزات، مؤكدًا بأن هذا التعاون اللوجستي سيعزز من الجهود المبذولة لمكافحة هذه الانتهاكات.

وأشارت إلى أن سعادته أكد بأن هذه التصرفات تنم عن عدم المسؤولية والاكتراث من قبل بعض السياح، عبر إشعالهم نار الطبخ بالقرب من هذه الأشجار، خاصة وأن نوعية الأشجار زيتية وتتأثر بسرعة حتى من مخلفات الطبخ والشوي.

يُذكر أن مواطنين تداولوا اليوم مقطعا مرئيا يُظهِر حرق إحدى الأشجار المعمّرة في الجبل الأخضر، مُطالبين بالتدخل العاجل من الجهات المختصة.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock