ياسر السلامي يكتب: في يوم المرأة العمانية

ياسر بن عبيد السلامي

هكذا عوّدنا السلف الصالح على مر الأزمان، وهكذا هي الأصول والجذور الضاربة في عمق التاريخ؛ المرأة هي عماد البيت الكبير، وتكريم المرأة لعلو مكانتها وأهميتها الحضارية والإنسانية، وتبيان أهميتها الإنسانية والأخلاقية والعلمية في صقل الإنسان.

 الأم مـــدرســـة إذا أعــددتــهــا

 أعـددت شـعبا طـيب الأعـراق

 الأم روض إن تــعـهـده الحياة

 بــالــري أورق أيــمــا إيـــراق

 الأم أســتــاذ الأســاتـذة الألـــى

 شـغـلت مـآثـرهم مــدى الآفـاق

 هكذا تغنى بها حكيم الشعر حافظ إبراهيم، وإذا تحدثنا عن المرأة العمانية فإنها شريكة للرجل، فأيما تفاخر به في تنمية وبناء الوطن عمان.

الإسلام أعطى المرأة العدل في الحقوق ومناحي الحياة بكرامة وعزة وحفظ، والرسول صلى الله عليه وسلم أعطى المرأة فضلًا تزهو به: (إِنَّمَا النساءُ شقائقُ الرجالِ)، وفي ذلك بيانٌ جَلِيّ أنّ النساء عدول الرجال في القدر والمكانة، فلا يوجد أي شيءٍ ينتقص مكانهنّ، وقيمتهنّ محفوظة.

فأنتِ اَلْمَحَبَّة والسكينة لنا، وتزهين فخرا وعرفانا بمحبة صادقة وإيمان راسخ. تتحدين الصعاب في مجالات البناء المختلفة فلا مجال يتسع لسرد ما جادت به الأمة العمانية من قامات عالية في الوطن.

يأتي يوم المرأة العمانية، وهو يوم ليس للمرأة فقط، وإنما يوم للأسرة والمجتمع حيث يمثل هذا اليوم لفتة وانعكاسا عمانيا خالصا لما وصلت إليه مكانة الأم والأخت والبنت.

أنتِ الروض كله تتباهين في مجتمع أصيل حفظ للمرأة حقوقها وبوأها مكانتها الطيبة منذ حضارة مجان ومزون، ولك أنت الحياة مزهوة في يوم العيد،  لسان يلهث بالشكر للوطن عمان والسلطان .

وحقا لنا كعمانيين أن نفاخر بكِ لما وصلتِ إليه من مكانة بيننا شريكة في التنمية والبناء، شقائق الرجال نحو المستقبل السعيد، نبني الوطن بيد واحدة، فهنيئا لنا أن تلهج الألسن بالدعاء لكِ أيتها الأم الحانية، والأستاذة الفاضلة، والطبيبة الحانية، شريكة في كل التخصصات ومناهل العمل الوطني ومناهجه، فقد منحك الوطن القدرة والامتنان، وقد تغنى بك منذ فجر النهضة الأديب الكبير عبدالله الطائي في نشيد “صوت النهضة”:

 وأنا المرأة لي في العيد لسان

 يلهج بالشكر لما أعطاني السلطان

 بيتي ما عاد خواء فيه البهجة ألوان

 وأنا حاملة الراية لي في بلدي معوان

 فتباهيت أيتها العمانية الماجدة بالسعد، فأنتِ أيتها المرأة عمانية أصيلة نلت الخير للأوطان.

 فهنيئا لكُن بيوم المرأة العمانية، وكل عام وأنتن ماجدات.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى