طلبات القروض من 2017-2019 في بنك الإسكان ستُنجَز قريبًا

العمانية-أثير

كشف عدنان بن حيدر بن درويش الرئيس التنفيذي لبنك الإسكان العماني أن عام 2021 سيشهد إنجاز طلبات القروض المقدمة من الأول من شهر يونيو2017 وحتى الأول من شهر ابريل 2018 مشيرا إلى أن عدد هذه الطلبات يبلغ 2066 طلبا بمبلغ 100 مليون ريال عماني.

وقال في تصريح خاص لوكالة الأنباء العمانية إن قرار الحكومة برفع مخصصات القروض لهذا العام إلى 100 مليون ريال عماني، حقق الأثر الإيجابي على جموع المواطنين؛ حيث أسهم ذلك في اختصار مدة انتظار الدور.

وأضاف أن عدد القروض التي قدمها البنك منذ إنشائه وحتى نهاية عام 2020، بلغ 46605 قروض، بقيمة بلغت مليارًا و188 مليونًا و285 ريالًا عمانيًّا في حين بلغ عدد القروض التي قدمها البنك خلال العام المنصرم وحده 911 قرضا، بقيمة بلغت 40 مليونًا و8ر213 ألف ريال عماني.

وحول تأثير جائحة كورونا على أنشطة القروض والمقترضين، أكد عدنان بن حيدر درويش أن البنك يعمل على تقدير ظروف المواطنين ومعالجة أوضاع قروضهم الإسكانية، بما يتناسب مع الظروف المستجدة، مشددا على أن البنك يعتبر ذلك “أولوية قصوى” مشيرا الى أن جائحة كورونا تركت “تأثيرا محدودا” على المحفظة الإقراضية للبنك قائلا: “البنك قادر على احتواء ذلك، بفضل الإدارة الكفؤة للموارد المالية”.

ووضح أن بنك الإسكان العماني يعد من أبرز الدعامات التنموية التي أقامتها الدولة بغرض الإسهام في النهضة العمرانية التي تشهدها البلاد عن طريق قيامه بتقديم القروض والتسهيلات للمواطن من أجل تأمين السكن الملائم له، وفقا لإمكاناته المادية وأعبائه الأسرية مشيرا الى ان البنك اسهم بدور فاعل في دفع عجلة التنمية والتعمير في مختلف أرجاء السلطنة؛ حيث أتاح الفرصة لعدد كبير من المواطنين لامتلاك مساكن خاصة بهم، من خلال القروض الاسكانية التي يمنحها البنك للمواطنين وبشروط ميسرة للغاية من خلال فروعه التسعة المنتشرة في مسقط، وصلالة، وصحار، وصور، ونزوى، وخصب، والبريمي، وإبراء، والرستاق.

وعن الخطط المستقبلية للبنك قال إن بنك الاسكان العماني قد أكمل إعداد الخطة المالية والاستراتيجية لعملياته وأنشطته خلال السنوات الخمس المقبلة، وهي الآن في مراحلها النهائية مشيرا الى انه عند العمل بالخطة سيتيح تفعيل بعض الأنشطة المصرح للبنك القيام بها وفق نظامه الأساسي، وتطوير العمليات الحالية؛ بما يتماشى مع أفضل المعايير، الأمر الذي سيساعد على زيادة الموارد المالية للبنك بما يُمكِّنه من النهوض بمسؤولياته وتلبية احتياجات عملائه وفق أفضل المستويات.

وأشار إلى أن بنك الإسكان يعكف حاليا على تنفيذ خطة لتقديم المزيد من الخدمات الإلكترونية، وخلال المرحلة المقبلة سيتم توفير خدمة التسجيل في الموقع الإلكتروني والحصول على الخدمات الإلكترونية كاحتساب القرض بهدف الحصول على موجز معلومات مبدئية عن تفاصيل القرض، وتقديم القرض واستلام مستندات طلب القرض، وأيضًا الدفع الإلكتروني (الإيداع وتحويل المبالغ)، وتسجيل المقاول، والاستعلام عن الرصيد، والحصول على كشف الحساب، والحصول على بيانات المقترض مؤكدا أن جميع هذه الخدمات سيتم توفيرها على تطبيق البنك على الهواتف الذكية.

وعن نسبة التعمين بالبنك وضح أن بنك الاسكان العماني ياتي في طليعة البنوك العاملة بالسلطنة فيما يتعلق بتحقيق نسب التعمين؛ إذ إن عدد موظفي البنك قد وصل بنهاية يناير 2021م إلى 201 موظف بنسبة تعمين قدرها99 بالمائة بفضل خطط التدريب والتطوير التي انتهجها البنك طوال السنوات الماضية والتي أسفرت عن إيجاد جهاز وظيفي كفء استطاع النهوض بالبنك وتحقيق التطلعات والأهداف التي وُجد البنك من أجلها مشيراالى ان البنك يخطط لتعيين موظفين في مناصب إشرافية وتنفيذية خلال المرحلة المقبلة لاستكمال مسيرته وتحقيق الآمال المعقودة عليه.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى