الأولمبي ينهي مرانه الأخير قبل مواجهة أوزبكستان… وهذا ما تم التركيز عليه

جيانجين – أثير

أنهى منتخبنا الوطني الأولمبي حصته التدريبية الأخيرة بالملعب الفرعي لاستاد جيانجين الأولمبي، الذي سيحتضن مباراة الأحمر الأولمبي الثالثة والأخيرة ضمن المجموعة الأولى أمام منتخب اوزبكستان، في بطولة نهائيات كأس آسيا تحت 23 عاما، والمقامة في جمهورية الصين الشعبية خلال الفترة من 9 ولغاية 27 يناير الجاري.

وركز الجهاز الفني للأحمر الأولمبي بقيادة الكابتن حمد العزاني أثناء الحصة التدريبية التي تسبق مباراة المنتخب على الجانب الهجومي الذي أصبح ضرورة ملحة من أجل ظهور الفريق بصورة مغايرة في مباراة اوزبكستان، والتي يحتاج الفريق من خلالها إلى النتيجة الإيجابية والخروج بمجموعة من الأهداف إذا ما أراد التشبث بفرصة التأهل من المجموعة، مع شرط فوز منتخب قطر الشقيق على منتخب الصين مستضيف البطولة بمجموعة أهداف في المباراة الثانية لنفس المجموعة.

وبدأت الحصة التدريبية بمحاضرة بسيطة للمدرب مع اللاعبين، تحدث من خلالها عن أهمية نقاط مباراة اوزبكستان والظهور بمستوى فني انضباطي عال، يعكس صورة الفريق في المباراتين السابقتين، وعدم التفكير سوى في النتيجة الإيجابية وتحقيق مجموعة من الأهداف يخرج من خلالها الفريق بمستواه الفني المعهود، دون التفكير بأي شي بعيدا عن البطولة والمشاركة في النهائيات الآسيوية.

بعد ذلك دخل اللاعبون في الحصة التدريبية التي تخللتها أمور تكتيكية وانضباطية في كيفية التعامل مع الفريق المنافس في مباراة الغد، والطريقة التي سيلعب بها الفريق من خلال الضغط الهجومي من بداية المباراة، وطريقة التمركز الصحيح في الخط الخلفي مع إغلاق المساحات في وسط الملعب والاستحواذ على اللعب، إلى جانب امتلاك الكرة وتمريرها السهل بين اللاعبين.

ومن المتوقع أن تشهد تشكيلة منتخبنا الوطني الأولمبي بعض التغيرات في مباراة اوزبكستان يوم غد، حيث سيلعب الفريق بطريقة مغايرة عن التي بدأ بها في مباراتي الصين وقطر الماضيتين، وربما يدفع مدرب منتخبنا الوطني الأولمبي حمد العزاني بمهاجمين صريحين، في محاولة الضغط على الفريق المنافس وتسجيل الأهداف.

الجدير بالذكر أن الحصة التدريبية شهدت وجود جميع اللاعبين، باستثناء اللاعب جميل اليحمدي، الذي يعاني من وعكة صحية فضل معها الطاقم الطبي عدم مشاركته في التدريبات، وأخذ فترة استشفاء للوصول إلى الجاهزية المطلوبة لمباراة الغد.

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock