وتبخر الحلم: إيران تقصي منتخبنا من نهائيات كأس آسيا ٢٠١٩

أبوظبي – أثير

ودع منتخبنا الوطني بطولة كأس آسيا 2019 من منافسات الدور الـ 16 بعد أن خسر من أمام المنتخب الإيراني بنتيجة هدفين نظيفين، على أرضية ملعب محمد بن زايد بالعاصمة الإماراتية أبوظبي.

ولم يستفد منتخبنا الوطني من البداية القوية، التي أثمرت عن حصول الأحمر على ركلة جزاء عند الدقيقة الثانية من عمر الشوط الأول، والتي أهدرها قائد منتخبنا الوطني أحمد مبارك كانو.

لتنقلب الموازين وترجح كفة المنتخب الإيراني عند الدقيقة 31 عندما استفاد اللاعب علي رضا جهان من خطأ فادح للمدافع محمد المسلمي، ليضع الكرة في شباك الحارس فايز الرشيدي، ولم تمضِ أكثر من 10 دقائق عندما ارتكب اللاعب سعد سهيل خطأ بإعاقته لاعب المنتخب الإيراني، احتسب الحكم المكسيكي على إثرها ركلة جزاء نفذها كابتن الفريق سيد أشكان بنجاح في شباك مرمى منتخبنا الوطني.

في دقائق الشوط الثاني، حاول لاعبو منتخبنا الوطني العودة للمباراة، إلا أن النجاعة الإيرانية في الخط الخلفي كانت أكثر تنظيمًا، ورغم المحاولات التي أجراها المدرب الهولندي بيم فيربيك بإشراك خالد الهاجري ومحسن جوهر ومحمد الغساني، إلا أن منتخبنا افتقد للتنظيم الهجومي ولم يستطع مجاراة التكتل الدفاعي للمنتخب الإيراني.

ليعلن بعدها الحكم المكسيكي نهاية المباراة، وكذلك نهاية الحلم العماني بعبور الدور ال16 للنهائيات الآسيوية، بينما خطف المنتخب الإيراني بطاقة العبور الثالثة للدور الربع النهائي ليرافق منتخبات فيتنام والصين.

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock