خليل البلوشي يرد: الذي لا يتقبّل اعتذاري “بكيفه” والجماهير العمانية هي الأمر المهم لي

رصد – أثير

أكّد المعلق خليل البلوشي أن صورته أمام الجماهير العمانية هي الأمر المهم بالنسبة له أولًا وأخيرًا، وأن اعتذاره جاء مباشرة بعد سماع ردود الفعل حول العبارة التي ذكرها خلال تعليقه على مباراة قطر والإمارات في النصف النهائي من كأس آسيا بعد تسجيل الهدف الثالث لمنتخب قطر.

وأوضح خليل في لقاء إذاعي مع إذاعة الوصال – رصدته “أثير”- ما حدث، قائلا بأنه لاحظ بعد المباراة كميةً من ردود الأفعال على تعليقه بعد الهدف الثالث، فعاد مباشرة إلى التعليق ووجد أن الكلمة التي قالها غير مناسبة لظروف المباراة فقط، موضحًا بأنه معتاد على مثل هذه العبارات كما هو الحال مع الكثير من المعلقين في الدوري القطري، مؤكدًا أن الجميع يعرفه بحبّه للسجع في تعليقه الرياضي.

وقال البلوشي بأنه شعر أن الكلمة قيلت في غير وقتها مع الظروف الحالية التي تحيط بالمنطقة، ولو قيلت في أي ظرف ثانٍ وعلى حساب أي منتخب آخر فسيتم تقبلها بدون أي شيء، مؤكدًا أنه لم يقصد من ورائها أي شيء وقد بادر بنفسه مباشرة للاعتذار بعدما لاحظ ردود الأفعال السلبية.

وأضاف البلوشي: “قدّمت اعتذاري لكل الجماهير خصوصًا الجماهير الإماراتية، والذي يتقبل منهم أهلًا وسهلًا، فهي كلمة وقلتها وصفحة وطويتها، والذي لا يتقبل “بكيفه”، والذي يحاول التصيّد أو البحث عن أي شي ندعه على راحته ، والذي يتقبل فهو على العين والرأس”.

واختتم البلوشي حديثه قائلا: “أعمل منذ 12 سنة في قنوات الكأس والحمد لله لم أخطئ في حق جمهور أي فريق أو أي منتخب، والأزمة الخليجية لها سنتان وأنا علّقت على عشرات المباريات سواءً للأندية السعودية أو الأندية الإماراتية ولم أستغل بها وضعًا ولم أتملق ولم أختر فيها مفردات غير مناسبة وغير لائقة وعلّقت على مباريات بالجملة ولم أخطئ في حق أي أحد لا جمهور أندية ولا جمهور منتخبات”.

‫2 تعليقات

  1. بارك الله فيك اخي الاستاذ خليل البلوشي ويكفي اننا نعلم كعمانين انك لم تكن تقصد ما خطر في بالهم هم وان من شيم العماني انه لا يصطاد فالماء العكر ….

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: