ترسية مشروع “الطاقة الشمسية” في عبري لمجموعة سعودية كويتية… والإعلان عن مشاريع طاقة جديدة

مسقط-أثير

في حدث بارز، يُعد الأول من نوعه في قطاع إنتاج الكهرباء بالسلطنة، أعلنت الشركة العمانية لشراء الطاقة والمياه ، إحدى شركات مجموعة نماء ، عن ترسية مشروع إنتاج الكهرباء باستخدام الطاقة الشمسية في ولاية عبري تلبيةً للاحتياجات المتزايدة على الطاقة الكهربائية في السلطنة وتماشيا مع رؤية السلطنة لتنويع مصادر الطاقة من خلال استخدام الطاقة النظيفة لإنتاج الكهرباء.

وصرح سعادة سالم بن ناصر العوفي وكيل النفط والغاز بأن الاستدامة تحتل مكان الصدارة في الوقت الذي تشرع فيه السلطنة في تطوير مشاريع الطاقة المتجددة وهناك العديد من المبادرات في هذا المجال والتي ستحقق فوائد للأجيال الحالية والمستقبلية.

وقد قامت الشركة بتطوير المشروع وفقا لآلية التناقص الناجحة والمعمول بها في السلطنة في مشاريع إنتاج الكهرباء والتي تضمن اجراء عملية تنافسية اقتصادية وشفافة تؤدي إلى إسناد أعمال المشروع الى شركات عالمية ذات كفاءة عالية تقدم حلولًا فنية متطورة.

وقد استلمت الشركة العروض النهائية للمناقصة من 3 مجموعات استثمارية تتضمن المجموعة الاستثمارية بقيادة شركة مصدر والمجموعة الاستثمارية بقيادة شركة ماروبيني والمجموعة الاستثمارية بقيادة شركة أكواباور. وقد تم ترسية المناقصة (بشكل مشروط) بعد إجراء تحليل فني ومالي وقانوني للعروض المقدمة على المجموعة الاستثمارية المكونة من شركة أكواباور السعودية وشركة الخليج للاستثمار الكويتية وشركة مشاريع الطاقة البديلة الكويتية.

وفي هذا السياق أوضح المهندس يعقوب بن سيف الكيومي، الرئيس التنفيذي للشركة العمانية لشراء الطاقة والمياه، أن طبيعة التنافسية العالمية في العروض المقدمة لهذه المناقصة تعكس الاهتمام الكبير للمطورين العالميين والإقليميين بقطاع الطاقة المتجددة في سلطنة عمان.

وتقدر التكلفة التقديرية للمشروع الذي سيتم تنفيذه بالكامل من قبل القطاع الخاص بأكثر من 400 مليون دولار أمريكي. ويتضمن نطاق عمل المشروع إنشاء وتملك وتشغيل محطة لتوليد الكهرباء بطاقة إنتاجية تبلغ 500 ميجاوات، سيتم إنشاؤها في ولاية عبري بمحافظة الظاهرة ، وسيسهم هذا المشروع في تزويد ما يقدر بـ 33 ألف منزل بالكهرباء والتقليل من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون بحوالي 340 ألف طن سنويا. ووفقا للبرنامج الزمني للمشروع سيتم تشغيل المشروع تجاريا بداية عام 2021م. وستقوم الشركة العمانية لنقل الكهرباء بنقل الطاقة الكهربائية المنتجة من المحطة عبر شبكة الكهرباء الرئيسية.

وأضاف الكيومي أن هذا المشروع يقدم فرصًا قوية لتعزيز المعرفة المحلية في مجال تقنيات مشاريع الطاقة الشمسية وآليات تنفيذ وإدارة مثل هذه المشاريع.

مشروع الطاقة الشمسية لعام 2022:
شرعت الشركة مؤخرا في أعمال تطوير مشروع آخر للطاقة الشمسية في ولاية منح بطاقة إنتاجية تتراوح بين 500 الى 1000 ميجاوات. ومن المتوقع أن يتم طرح مستندات التأهيل في منتصف هذا العام والمستندات النهائية للمشروع قبل نهاية العام الحالي وتشغيل المشروع تجاريا في يونيو 2022م.

مشروع طاقة الرياح لعام 2023:

بالإضافة الى مشاريع الطاقة الشمسية باشرت الشركة ، استكمالا لإصدار الهيئة العامة للمياه “ديم” أطلس الرياح في السلطنة، في تقييم موارد الرياح في عدة مواقع مقترحة للمشروع واختيار المواقع الأكثر ملاءمة تمهيدا للبدء في عملية تطوير مشاريع إنتاج الكهرباء باستخدام طاقة الرياح في هذه المواقع. وسيتم إجراء التقييم في مواقع مختلفة في محافظات الشرقية والوسطى وظفار والتي تعتبر وفقاً للمعطيات الحالية ذات مصدر عالي للرياح.

ويعد مشروع طاقة الرياح 2023م أول مشروع بطاقة الرياح في السلطنة بطاقة إنتاجية عالية تقدر بحوالي 300 ميجاوات وبتكلفة تقديرية تصل الى مليار دولار أمريكي. ويأتي تطوير هذا المشروع بعد نجاح عملية تطوير مشروع ظفار لطاقة الرياح بطاقة انتاجية تبلغ 50 ميجاوات.
ومن المتوقع أن يتم البدء في تقييم موارد الرياح خلال الربع الثالث من العام الحالي والبدء في مرحلة التأهيل للمشروع 2023 م في الربع الثالث من عام 2020م وتشغيل المشروع تجارياً في الربع الرابع من عام 2023م

مشروع تحويل النفايات إلى طاقة

كما أنهت الشركة ، بالتنسيق مع هيئة تنظيم الكهرباء والشركة العمانية القابضة لخدمات البيئة “بيئة” دراسة الجدوى لتطوير محطة كهرباء باستخدام آلية تحويل النفايات إلى طاقة كهربائية. وستقوم شركة بيئة بامداد المشروع بالنفايات بسعة تصل الى 1.4 طن من النفايات سنوياً لإنتاج حوالي 125 الى 160 ميجاوات من الطاقة الكهربائية. وقد بدأت أعمال تطوير المشروع الذي سيتم انشاؤه في محافظة شمال الباطنة وسيتم طرح مناقصة التأهيل في الربع الثاني من هذا العام تمهيداً لتشغيل المشروع تجارياً في الربع الثاني من 2023م.

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock