الفرعي يوضح حول استضافة الشورى لوزيرة التربية

أثير- سيف المعولي

نفى سعادة خالد بن يحيى الفرعي رئيس لجنة التربية والتعليم والبحث العلمي في مجلس الشورى أن تكون استضافة معالي الدكتورة مديحة الشيبانية وزيرة التربية والتعليم بعد غد الخميس قد جاءت بناءً على ما يتم يتداوله حاليًا حول وجود اختلاسات مالية بالوزارة، مؤكدًا بأن استضافة معاليها تم الاتفاق عليها سلفًا.

وأوضح الفرعي في تواصل لـ “أثير” معه اليوم أن مكتب المجلس ورؤساء اللجان فيه اتفقوا مع مجلس الوزراء الموقر في بداية الانعقاد الجديد أواخر العام الماضي ٢٠١٨م على مجيء ستة وزراء إلى المجلس؛ أربعة منهم عبر جلسات علنية لكل الأعضاء، وهم وزراء السياحة والبلديات الإقليمية وموارد المياه، والخدمة المدنية، والزراعة والثروة السمكية، واثنين عبر لجنتين وهما وزيرة التربية والتعليم ووزير الصحة.

وذكر سعادته بأنه تم الاتفاق سلفًا على محاور عدة أثناء استضافة معالي الدكتورة والوفد المرافق لها منها، سياسات التعليم العام في السلطنة (قانون التعليم العام وسياسات التعليم العام)، وجودة التعليم (المناهج والتقويم والتعليم الخاص والتربية الخاصة والإشراف التربوي)، والمشاريع والبرامج التطويرية. موضحًا بأنه يجوز للجنة دعوة أيّ من أعضاء المجلس غير الأعضاء فيها لحضور هذه الاستضافة.

وبسؤال لـ “أثير” حول تضمين ما يُتداول عن وجود اختلاسات مالية في الوزارة أثناء استضافة معاليها أجاب سعادته قائلا : المحاور تم الاتفاق عليها سابقًا لكن عند مناقشة المحور الأول المتعلق بالسياسات قد يقوم أحد الأعضاء بسؤال معاليها عن إجراءات الضبط الإدارية والمالية المتبعة في الوزارة”.

يُذكر أن “أثير” قد نشرت في خبر سابق وفق معلومات حصلت عليها الصحيفة عن ضبط عدد من موظفي وزارة التربية والتعليم بسبب مخالفات مالية وإدارية، يتم التحقيق فيها حاليًا.

ضبط عدد من موظفي التربية والتعليم

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock