“عطل” يقطع المياه عن إحدى القرى أكثر من شهر.. ومواطن يوضح

أثير – نبيل المزروعي

لم يتوقع سكان قرية “المري” التابعة لولاية ينقل بمحافظة الظاهرة، أن مشكلة العطل البسيطة التي أصابت الجهاز الإلكتروني الخاص بالتزود بالماء من الخزانات بقريتهم، ستتسبب بحدوث تأخير كثير
في وصول المياه إليهم.

هكذا أفضى المواطن راشد بن حمد العلوي أحد سكان القرية لـ “أثير” عن الوضع بعد عدم حصولهم على الماء لفترة تعدت الـ30 يومًا، وذلك بسبب عطل الجهاز الإلكتروني الذي يسمح لأصحاب الناقلات ( التناكر) بالتزود بالماء من أجل نقله إلى منازل المواطنين في القرية.

وأكد العلوي بأنه تم التواصل أكثر من مرة مع المسؤولين في دائرة المياه بولاية ينقل، إلا أنهم يُلقون باللائمة على الهيئة العامة للمياه “ديم” في ولاية عبري، وهي الجهة المسؤولة عن موضوع الخزانات في المحطة بقرية “المري”.

 

وأضاف: تم التواصل كذلك مع المسؤولين في “ديم” الذين بدورهم وقفوا على مشكلة تعطل الجهاز الإلكتروني أكثر من مرة -من خلال الزيارات المتكررة- إلا أن المشكلة لا تزال قائمة في عطل الجهاز، والتي تُسبب لنا معاناة كبيرة في مسألة التزود والحصول على الماء، سواءً في مسافة الطريق إلى مركز الولاية الذي يبعد أكثر من 70 كلم ذهابًا وإيابًا، أو حتى من حيث التكاليف المالية التي يطالب بها أصحاب الناقلات.

 

وأردف راشد العلوي في حديثه مع “أثير” قائلا: للأسف لم نجد تجاوبًا من المسؤولين في دائرة المياه أو حتى من قبل الهيئة، حتى مع المقترح الذي تقدم به أهالي القرية، والمتعلق بتفريغ الماء بشكل مباشر من الناقلة الحكومية الكبيرة، إلى الناقلات الصغيرة المرتبطة معهم والخاصة بتوزيع الماء على منازل المواطنين، وذلك حتى يتم إصلاح العطل في الجهاز الإلكتروني الخاص بالمضخة أو إيجاد حلول أخرى.

 

وبسؤال لـ “أثير” عن الطريقة الاعتيادية السابقة في تزويد القرية بالماء، أجاب العلوي : يتم توفير الماء عن طريقة ناقلة حكومية كبيرة تقوم بتفريغ الماء في الخزانات المتوفرة في المحطة الرئيسية بالقرية، على أن يقوم بعد ذلك أصحاب الناقلات الصغيرة بالحصول على الماء من المحطة عن طريقة الجهاز الإلكتروني، ليتم توزيعه على منازل أهل القرية عند الحاجة.

 

وناشد المواطن راشد بن حمد العلوي الجهة المسؤولة عن محطة المياه، بضرورة الإسراع ومعالجة مشكلة الجهاز الإلكتروني، لأنهم أصبحوا يعانون كثيرًا من عدم توفر المياه في منازلهم، ولم تعُد لديهم القدرة المالية على شرائه من المحلات التجارية.

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock