نفطنا في أغسطس: اليابان والهند تزيدان كمية الاستيراد منه.. وكوريا الجنوبية تعود إليه

 

مسقط-أثير

أشار التقرير الشهري الذي تصدره وزارة النفط والغاز إلى أن إنتاج السلطنة من النفط الخام والمكثفات النفطية خلال شهر أغسطس 2019م قد بلغ (30,079,455) برميلاً، أي بمعدل يومي قدره (970,305) براميل. في حين بلغ إجمالي كميات النفط الخام المصدرة للخارج في شهر أغسطس 2019م (29,741,586) برميلاً أي بمعدل يومي قدره (959,406) براميل.

شهدت واردات جمهورية الصين الشعبية من النفط الخام العماني انخفاضاً خلال شهر أغسطس 2019م بمقدار 22.54%، لتسجل 55.50% من مجمل صادرات النفط الخام العماني وذلك بالمقارنة مع الشهر المنصرم (يوليو 2019م). وبنفس الاتجاه، انخفضت واردات ميانمار من الخام العماني وبنسبة 2.83%، بينما ارتفعت كميات استيراد اليابان والهند وبنسبة 13.71% و 8.49% على التوالي ذلك مقارنة مع حصص شهر يوليو الماضي. بينما شهدت واردات هذا الشهر عودة الطلب على الخام العماني لدى المشترين في كوريا الجنوبية.

وانخفضت معدلات أسعار النفط الخام خلال تداولات أسواق النفط في شهر أغسطس 2019م، وذلك لأهم النفوط المرجعية حول العالم – تسليم عقود شهر أكتوبر 2019م – بالمقارنة مع تداولات شهر يوليو 2019م. فقد بلغ متوسط سعر نفط غرب تكساس الوسيط الأمريكي في بورصة نيويورك للسلع (NYMEX) معدلاً وقدرهُ (54.81) دولاراً أمريكياً للبرميل، منخفضاً بمقدار (2.80) مقارنة بتداولات شهر يوليو 2019م. في حين بلغ متوسط مزيج بحر الشمال برنت في بورصة انتركونتيننتال (ICE) بلندن معدلاً وقدرهُ (59.42) دولاراً أمريكياً للبرميل، منخفضاً بمقدار (4.80) دولارات أمريكية مقارنة بتداولات شهر يوليو 2019م.

كما شهد معدل سعر نفط عُمان الآجل في بورصة دبي للطاقة انخفاضاً هو الآخر بمقدار 6.6% بالمقارنة مع معدل سعر الشهر الماضي، حيث بلغ المعدل الشهري لسعر النفط الخام العُماني خلال تداولات شهر أغسطس 2019م، تسليم شهر أكتوبر 2019م (59.68) دولاراً أمريكياً للبرميل، منخفضاً بمقدار (4.20) دولارات أمريكية مقارنة بسعر تسليم شهر سبتمبر 2019م. حيث تراوح سعر التداول اليومي بين (57.59) دولاراً أمريكياً للبرميل، و (63.66) دولارا أمريكيا للبرميل.

ويُعزى انخفاض أسعار النفط الخام خلال تداولات شهر أغسطس 2019م إلى عدة عوامل أثرت بشكل مباشر وسلبي على الأسعار، ومن أبرز هذه العوامل استمرار الحرب التجارية التي تدور رحاها منذ فترة طويلة بين الولايات المتحدة والصين والتي تثير مخاوف بشأن الطلب على النفط. وكذلك إعلان الصين عن فرض رسوم جمركية انتقامية على بضائع أمريكية بقيمة 75 مليار دولار، من بينها النفط الخام، في تصعيد آخر للنزاع التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم. ومما أسهم في انخفاض الأسعار أيضاً هذا الشهر ارتفاع في المخزونات التجارية من النفط الخام الأمريكي.

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock