مخطوطات وصور وخرائط: مواد تاريخية مهمة عن السلطنة في أرشيف المكتبة الفرنسية الرقمية

أثير – تاريخ عمان
إعداد: د. محمد بن حمد العريمي

نتيجة لموقع السلطنة الجغرافي المتميّز، ودورها الحضاري الكبير والمتواصل عبر العصور، كانت عمان بؤرة اهتمام ومحط أنظار العديد من الدول والأفراد، سواء كان على مستوى صناعة القرارات السياسية، أو في مجالات السياحة والرحلات والجغرافيا والتاريخ الطبيعي وغيرها، فحفظت لنا كتب الرحّالة العرب القدامى ومن بعدهم كتب الغربيين كثيرا من أخبار عمان ووصف أنماط الحياة في مجتمعاتها الداخلية، وأوردت كتب التاريخ العربي والغربي عديدا من أحداثها.

وبعد التطور التكنولوجي الهائل الذي شهدته وسائل الاتصال وحفظ وتبادل المعلومات، وعند تصفحنا للأرشيف الرقمي للعديد من الدول التي كان لها تواصل حضاري مع السلطنة، ولعبت دورا في الحياة السياسية في المنطقة، أو تلك التي تتمتع بتقدم تكنولوجي كبير، كالولايات المتحدة، وبريطانيا، وفرنسا، والهند، وهولندا، وألمانيا، وأستراليا وغيرها فوجئنا بالكم الكبير من المعلومات الأرشيفية المتعلقة بالسلطنة وتاريخها العريق، وأخبارها السياسية والاقتصادية، وصورا وخرائط متنوعة لها، بالإضافة إلى نماذج من المخطوطات والوثائق المتعلقة بها، وهي معلومات تؤكد علو كعب السلطنة الحضاري، وأهميتها في المنطقة، كما تعد مادةً مهمة يمكن للباحثين الرجوع إليها للاستفادة منها في بحوثهم ودراساتهم، ولإعادة صياغة كتابة التاريخ العماني بشكل مختلف عمّا كان عليه سابقاً.

“أثير” تقترب في هذا التقرير من إحدى المكتبات المهمة التي تتمتع بعراقة وأهمية كبيرة، ألا وهي (المكتبة الوطنية الفرنسية)، وبالتحديد واجهتها الرقمية (جاليكا) التي حوت العديد من المواد التاريخية والأرشيفية المهمة عن السلطنة، والتي نحاول التعريف بها في هذا التقرير.

إشارات في كتب مختلفة

من يقوم بالبحث في أرشيف مكتبة فرنسا الوطنية الرقمي يجد أن هناك ذكرا لعمان في العديد من الكتب والموسوعات والقواميس والتقارير والأدلة الجغرافية المختلفة وكتب الرحلات وغيرها، سواء أكانت مصادر فرنسيّة أم عالميّة مختلفة، كما يتناول ذكر عمان العديد من الجوانب المتعلقة بها سواء كانت جوانب سياسية، أم اجتماعيّة، أم اقتصاديّة، وأدبيّة وغيرها.

مخطوطات نادرة

يحوي الأرشيف الرقمي للمكتبة عددا من المخطوطات لكتب ودواوين شعر عمانية، من بينها مخطوطة كتاب “الفتح المبين” لابن رزيق، ومخطوطة كتاب “قصص وأخبار جرت في عمان” لابن عريق، وديوان موسى بن حسين بن شوّال الحسيني (الكيذاوي).

صور وخرائط متنوّعة

كما يحوي الأرشيف العديد من الخرائط تبيّن موقع السلطنة الجغرافي بشكل عام، أو مواقع بعض المدن العمانيّة كمسقط، وكذلك رسومات قام بها العديد من الجغرافيين والرحّالة الغربيين بشكل عام، والفرنسيين بشكل خاص في فترات زمنية مختلفة لعدد من الموانئ العمانية، ومن بين هذه الرسومات رسمة نادرة لميناء مسقط عام 1760.

وتوضّح هذه الخرائط والرسومات مدى الأهمية الكبيرة التي كانت تتمتع بها عمان في مجال الملاحة البحرية، وثقلها السياسي كأحد أبرز دول المنطقة في القرون الميلادية الأخيرة.

تغطيات صحفية

من يتتبع التغطيات الصحفية للمواضيع المتعلقة بعمان من خلال الصحف الموجودة في الأرشيف الرقمي قد ينبهر من كثرة هذه التغطيات وتنوع مواضيعها وقضاياها، وعدم اقتصارها على فترة زمنية محدّدة، أو على صحيفة بعينها، فهناك العديد من الصحف الفرنسية التي تناولت قضايا مختلفة تتعلق بعمان في فترات زمنية متلاحقة يعود بعضها إلى بدايات القرن التاسع عشر، كما أن هناك صحفا عالمية أخرى تناولت أخبار عمان كالصحف الأمريكية التي تناول عدد منها موضوعات تتعلق بالعلاقات العمانية الأمريكية في النصف الأول من القرن التاسع عشر، والرسائل المتبادلة بين الطرفين، وقضايا أخرى متنوعة.

وتعد المكتبة الفرنسية الرقمية (جاليكا) واجهة إلكترونية للمكتبة الوطنية الفرنسية التي تعد أحد أهم المكتبات القومية في العالم، وتتبع وزارة الثقافة الفرنسية، ويمتد تاريخها لستة قرون مضت، حيث افتتحت في القرن الرابع عشر الميلادي وكانت تعرف باسم “مكتبة الملك” بعد أن أفسح لها الملك شارل الخامس مكاناً لها في قصر اللوفر.

وتضم المكتبة حوالي 14 مليون مادة تتوزع إلى 250 ألف مخطوط، و360 ألف عنوان دورية، وحوالي 800 ألف خريطة ومخطط، ومليوني قطعة موسيقية، ومليون وثيقة صوتية، وعدة عشرات الآلاف من الفيديوهات والصور والوسائط المتعددة، و530 ألفا بين عملات وميداليات.

وتضم المكتبة الفرنسية الرقمية “جاليكا” على الإنترنت أكثر من ثلاثة ملايين مادة رقمية تتنوع ما بين الصحف اليومية والمجلات، والمخطوطات، والكتب، والتسجيلات الصوتية، والمقالات حول العلوم الإنسانية، وتصوير العروض الحية، وأفلام وثائقية مخصصة.

ويمكن تصفح كل هذه المصادر مباشرة عبر موقع المكتبة الرقمية أو تحميلها بواقع كتابين في كل 21 يوما، أو خمسة كتب لكل شهر كحد أقصى.


المراجع

1- هدى الزين، “المكتبة الوطنية الفرنسية تحتفظ بأول مخطوط عربي”، تقرير منشور في جريدة الشبيبة، 17 فبراير 2016، https://www.shabiba.com/article/127471
2- أرشيف المكتبة الوطنية الفرنسية الرقمي https://gallica.bnf.fr

• الصور والرسومات والخرائط المرفقة من الأرشيف الرقمي لمكتبة فرنسا الوطنية.

مقالات ذات صلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock