الأولى من نوعها في السلطنة: اتفاقية لتأسيس منصة قانونية تُسمّى “تأصيل”

أثير- سيف المعولي

وقّع مكتب الدكتور خليفة الهنائي للمحاماة والاستشارات القانونية، ومنصة إدلال الإلكترونية اتفاقية لتأسيس منصة إلكترونية معنية بالتدريب في الجوانب القانونية تتألف من عدة برامج تدريبية، وتقدّم خدماتها عبر الإنترنت تحت مسمّى “تأصيل”.

وتهدف “تأصيل ” – التي يرمز اسمها إلى إيجاد أصل ثابت للشيء يُبنى عليه غيره- إلى مشاركة المعارف والمهارات القانونية بأسلوب يجمع بين الفائدة والمتعة وسهولة التعلم، ومشاركة المعرفة والمهارات القانونية داخل السلطنة وخارجها،   وتمكين الطلبة والكادر القانوني، وتنمية مهارات التعلم الذاتي لديهم، إلى جانب إثراء المحتوى العربي القانوني بشكل عام.

وتحظى المنصة الأولى من نوعها في السلطنة بعديد من الميزات أهمها أنها متخصصة في القانون، ويُقدِّم فيها  قانونيون متخصصون، وهي      متاحة باللغتين العربية والإنجليزية، وإلى جانب المحتوى المرئي القصير، والمستند التفصيلي الداعم اللذين تقدمهما المنصة فهي توفّر شهادة اعتماد معتمدة للمشارِك الذي يستطيع الاستفادة من خدمات المنصة في الوقت والمكان المفضلين لديه.

وتتوزع الفئات المستهدفة من منصة “تأصيل” إلى أربع فئات هي، طلبة القانون الذين سيحصلون على تدريب متكامل -عن بعد- لإتمام متطلبات التخرج، إضافةً إلى اكتساب المعرفة وتهيئتهم لسوق العمل، والقانونيون الباحثون عن عمل بهدف تأصيل المادة القانونية لديهم وتوسيع مداركهم ومهاراتهم القانونية ورفع تنافسيتهم، والموظفون في القطاعين العام والخاص؛ لرفع كفاءتهم في مهام العمل اليومية واكتسابهم مهارات قانونية جديدة، وأخيرًا رواد الأعمال الذين سيستفيدون من تعلّم الجوانب القانونية في إنجاح أعمالهم الإدارية والمالية.

يُذكر أن مكتب الدكتور خليفة الهنائي للمحاماة والاستشارات القانونية تأسس عام 2008م بقيادة الدكتور خليفة بن سيف الهنائي قاضٍ ورئيس محكمة سابق وعضو مجلس إدارة جامعة السلطان قابوس، ويزيد عدد موظفي المكتب عن 35 موظفًا منهم 24 محاميًا في القسم التجاري وقسم التقاضي وتصل نسبة التعمين في المكتب إلى 80,6٪. وتُعدّ منصة إدلال الحاصلة على جائزة السلطان قابوس للخدمات الإلكترونية أول منصة إلكترونية عُمانية للتعليم المفتوح موجهة للجمهور في الوطن العربي كافة حيث توفّر محتوى تعليميًا مرئيًا باللغة العربية من قبل عدد من المتخصصين في مجالات متعددة، ويتجاوز عدد المستفيدين منها 150 ألف طالب.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى