تعرف على اختصاصات مركز الدفاع الإلكتروني التابع لجهاز الأمن الداخلي

رصد – أثير

نشرت الجريدة الرسمية رقم 1345 الصادرة اليوم الأحد الموافق 14 يونيو من العام 2020م  اختصاصات مركز الدفاع الإلكتروني الذي جاء إنشاؤه وفقًا للمرسوم السلطاني رقم 64/2020م.

وحسب ما رصدته “أثير”، فقد جاءت  اختصاصاته كالتالي:

وحظي إنشاء هذا المركز بتفاعل في شبكات التواصل الاجتماعي، جاء أغلبه مؤيدًا لأهميته في وقت تبدلت فيه كثير من المفاهيم العسكرية والأمنية، وأصبحت أعمال جمع المعلومات والبيانات، والهدم والتخريب وسرقة البيانات تتم عن بعد عبر هجمات إلكترونية منظمة. وتكمن أهمية وجود المركز في إكماله منظومة الأمن في الفضاء الإلكتروني مع الهيئات والدوائر الأخرى، ورغم أن بعض المغردين كان لديهم لبسٌ حيال مهامه وأدواره؛ إلا أن الاختصاصات التي تم نشرها اليوم في الجريدة الرسمية تشير بوضوح إلى الدور الحيوي المنتظر من المركز.

جدير بالذكر بأن حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم -حفظه الله ورعاه- قد أصدر مرسومًا سلطانيًا ساميًا يوم الأربعاء الموافق 10 يونيو من العام 2020 م بإنشاء مركز الدفاع الإلكتروني، وجاء نصه كالتالي:

مرسوم سلطاني رقم 2020/64 بإنشاء مركز الدفاع الإلكتروني وإصدار نظامه

نحن هيثم بن طارق سلطان عمان

بعد الاطلاع على النظام الأساسي للدولة الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 96/101،

وعلى قانون تنظيم الاتصالات الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 2002/30،

وعلى المرسوم السلطاني رقم 2003/63 في شأن مجلس الأمن الوطني،

وعلى قانون المعاملات الإلكترونية الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 2008/69،

وعلى قانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 2011/12،

وعلى قانون جهاز الأمن الداخلي الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 2020/4،

وبناء على ما تقتضيه المصلحة العامة.

رسمنا بما هو آت

المادة الأولى

ينشأ مركز يسمى ” مركز الدفاع الإلكتروني”، يتبع جهاز الأمن الداخلي ويعمل في شأنه بأحكام النظام المرفق.

المادة الثانية

يصدر رئيس جهاز الأمن الداخلي اللوائح والقرارات اللازمة لتنفيذ أحكام النظام المرفق.

المادة الثالثة

يلغى كل ما يخالف هذا المرسوم والنظام المرفق أو يتعارض مع أحكامهما.

المادة الرابعة

ينشر هذا المرسوم في الجريدة الرسمية، ويعمل به من اليوم التالي لتاريخ نشره.

صدر في: 18 من شوال سنة 1441 م

الموافق: 10 من يونيو سنة 2020 م

هيثم بن طارق

سلطان عمان

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى