مدرب منتخبنا الوطني يوضح سبب إلغاء المعسكر الداخلي

أثير-نبيل المزروعي

أعلن مدرب منتخبنا الوطني الأول الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش عن تأجيل المعسكر الداخلي الذي كان مقررًا له 20 سبتمبر الجاري، موضحًا بأن القرار جاء بسبب إتاحة الفرصة للأندية المحلية في الاستفادة من لاعبيها الذين يمثلون المنتخب.

وأضاف المدرب الكرواتي في المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر اليوم في قاعة المؤتمرات باستاد السيب وحضرته “أثير”، بأن قرار الإلغاء جاء بالاتفاق بين الاتحاد العماني والأندية المحلية، وذلك من أجل انتظام اللاعبين في تدريباتهم والعودة لمستوياتهم الطبيعية، تحضيرًا لعودة واستكمال مباريات الموسم 2020/2019 ضمن مسابقات كأس السلطان قابوس ودوري عمانتل ودوري الدرجة الأولى.

وتابع إيفانكوفيتش بأنه سيتم متابعة جميع اللاعبين ومراقبة مستوياتهم البدنية والفنية، من أجل اختيار الصفوة منهم في المعسكر الخارجي المقبل الذي سيقام في مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة في نوفمبر المقبل، حيث من المؤكد حسب تصريحات المدرب بأن يخوض المنتخب مباراتين وديتين أمام الأردن والكويت.

وأشار الكرواتي إلى الفترة المقبلة مهمة في إعداد المنتخب الوطني، من أجل الوصول للجاهزية استعدادًا للمنافسة في التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 في قطر ونهائيات كأس آسيا 2023 في الصين، مؤكدًا أن باب المنتخب دائمًا سيكون مفتوحًا للاعبين الذين يثبتون أفضليتهم وأحقيتهم بتمثيل الفريق الوطني الأول.

الجدير بالذكر أن منتخبنا الوطني يستعد للعودة إلى المنافسات الآسيوية ضمن المجموعة الخامسة التي تضم منتخبات قطر والهند وأفغانستان وبنغلاديش، ويأتي منتخبنا في المركز الثاني برصيد 12 نقطة خلف المنتخب القطري بفارق نقطة واحدة فقط.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock