السلطنة في اجتماع أممي: البيئة وحمايتها ركنٌ أساسي في رؤية عُمان 2040

العمانية – أثير

‏⁧‫شاركت السلطنة‬⁩ ممثلة في هيئة البيئة في مؤتمر القمة المعني بالتنوع البيولوجي الذي عقد على هامش أعمال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة للدورة الخامسة والسبعين للعام الحالي عبر الاتصال المرئي.

وأكد سعادة الدكتور عبدالله بن علي العمري رئيس هيئة البيئة في كلمة السلطنة أمام المؤتمر بأن السلطنة تقدر دور الأمانة التنفيذية لاتفاقية التنوع الأحيائي وجهودها الحثيثة التي تقوم بها في سبيل تذليل الصعوبات والتنسيق بين الدول الأطراف لتنفيذ الاتفاقية وبروتوكوليها.

مشيرًا إلى أن حكومة السلطنة تسعى جاهدة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة في مجال صون الموارد الطبيعية من خلال المحافظة على التنوع الأحيائي وحماية الأحياء الفطرية في بيئاتها الطبيعية وتنفيذ العديد من الدراسات والبحوث الميدانية لإدارة الأنواع وخاصة الأنواع الفطرية المهددة بالانقراض.

كما أكد بأن رؤية عُمان 2040 تضمنت في محاورها الأساسية محور حماية البيئة وصون الموارد الطبيعية كإحدى أولويات الحكومة التي تهدف إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة وحماية الإنسان من الآثار البيئية الضارة.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى