“أساور ” و”المخطط” توقعان اتفاقية لتسويق مشروع  “سوق السد”

مسقط-أثير

وقعت شركتا “أساور العقارية” و “المخطط العقارية” اليوم اتفاقية للتسويق والترويج لمشروع (سوق السد) قيد الإنشاء في منطقة الخوض بولاية السيب، حيث وقّع الاتفاقية من طرف شركة أساور العقارية المهندسة سهام بنت أحمد الحارثية الشريك والرئيس التنفيذي، فيما وقعها من طرف شركة المخطط العقارية داود بن سليمان الهنائي مؤسس والرئيس التنفيذي  للشركة .

وأعربت المهندسة سهام بنت أحمد الحارثية عن سعادتها بتوقيع الاتفاقية، مؤكدة بأن شركة أساور العقارية تعمل في الاستشارات العقارية  والتطوير العقاري وتسعى إلى توفير خبرتها المكتسبة هذا المجال لتسويق المشروعات المتميزة التي تجذب المستثمرين من داخل السلطنة وخارجها، موضحةً بأن أهداف الشركة تتواءم مع رؤية عمان 2040 التي تتضمن توجهاتها الاهتمام بالمجال العقاري كونه من القطاعات المهمة في إيجاد الوظائف، وتعزيز جهود التنويع الاقتصادي للسلطنة، وبالتالي الإسهام في الدخل القومي، وتنمية الاقتصاد العماني.

وأشارت المهندسة إلى أن الشركة استطاعت خلال الفترة الماضية استقطاب كوادر وطنية وتوظيفها في وظائف قيادية وإشرافية، كما طرحت عددا من المبادرات لتدريب عدد من الشباب ثم توظيفهم، إضافة إلى وجود خطة لبرنامج تدريبي خاص بالفتيات يعمل على تأهيلهن للدخول في غمار سوق العقار، وكذلك تأسيس رابطة للعقاريات العمانيات.

من جانبه، أعرب داود الهنائي عن سعادته بتوقيع اتفاقية تسويق مشروع السوق الذي يتكوّن من 99 محلًا تجاريًا، وعدد كبير من مواقف السيارات، حيث تتراوح مساحة المحلات من 12 م إلى 40 م  والأسعار تبدأ من  23 ألف ريال إلى 68 ألف ريال عماني، وسيتم الانتهاء من المشروع  أواخر شهر يونيو 2021م، حيث سيكتمل بناؤه خلال حوالي سنة من البدء في شهر مايو 2020م، موضحًا بأن المشروع يوفّر فرصة للراغبين في الاستثمار المربح، والعوائد المجزية، عبر موقعه المميز الكائن في منطقة تجارية نشطة وتنمو باستمرار، مشيرًا إلى أن شركة المخطط العقارية تستهدف دائما إقامة مشروعات يكون لها قيمة مضافة في السوق العماني، وتحقق الأهداف المرجوة من هذا القطاع الذي يتضمن فرصًا وظيفية واستثمارية كبيرة.

يُذكر أن هذه الاتفاقية هي الثانية بين الشركتين اللتين وقعتا الشهر الماضي اتفاقية لتسويق مشروع “مسقط بافليون” للمكاتب الذكية الواقع في مدينة “مسقط هيلز”، والذي يأتي بمواصفات وتصاميم هندسية راقية، وروعي فيه توفير عدد كبير من المواقف، ويضم إلى جانب الوحدات المكتبية الذكية حمام سباحة، وناديًا رياضيًا بأحدث المواصفات المعمارية العالمية.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى