تعرّف على أكثر الفئات مرورًا بنقاط التحكم والسيطرة

أثير – المختار الهنائي

ينتهي فجر يوم غد السبت في تمام الرابعة صباحًا قرار الإغلاق التام والذي بدأ صباح يوم 20 يوليو الذي يصادف أول أيام عيد الأضحى المبارك.

“أثير” ومن خلال تنقلها لمقتضيات العمل ومرورها على نقاط التحكم والسيطرة والتي تتابع تنظيم الإغلاق التام وكذلك في الفترة القادمة من الإغلاق المسائي، قامت الصحيفة بطرح سؤال لرجال شرطة عمان السلطانية المرابطين في هذه النقاط حول أكثر الفئات مرورًا بها.

ومن خلالها، تبين بأن أغلب المارين على تلك النقاط هم من يحملون تصاريح العبور وفق طبيعة عملهم، ومن بينهم العاملين في القطاع الصحي، ومركبات الخدمات كالمياة والكهرباء والقطاع البلدي وبيئة، بالإضافة إلى مركبات نقل إسطوانات الغاز وصهاريج المياه والشاحنات مختلفة الاستخدامات، وكذلك أصحاب تصاريح العزب ومربي المواشي والمزارعين.

كما تبين من خلال سؤال “أثير” بأن من يمرون على هذه النقاط ولا يملكون التصاريح قد قاموا بالتواصل مع العمليات بشرطة عمان السلطانية وفق الأرقام المنشورة، منهم الحالات التي تذهب للمستشفيات ومنها حالات إنسانية واجتماعية أخرى تم مراعاتها.

وحول المخالفات التي رصدتها هذه النقاط وسيارات النجدة من خلال مرورها للتأكد من تطبيق قرارات اللجنة العليا، ذكر بأنه تم تسجيل بعض المخالفات وهي معدودة، كما تم رصد مخالفات لبعض المواطنين خرجوا لمشاهدة جريان الأودية بجانب منازلهم.

وقامت دوريات الشرطة بالتعامل مع هذه الحالات مع مراعاة الجوانب الإنسانية والاجتماعية والاستثناءات التي منحتها اللجنة العليا.

هذا وأكد رجال شرطة عمان السلطانية التي تحدثت معهم “أثير” بأن هناك التزام كبير من قبل المواطنين بقرار الإغلاق التام مشيدين بالوعي والحرص الذي يبديه المواطنين تجاه قرارات اللجنة العليا والتي هي بلا شك من مصلحة الجميع.

الجدير بالذكر بأن الإغلاق المسائي للأنشطة التجارية ومنع حركة الأفراد والمركبات مستمر من الساعة الخامسة مساءً وحتى الرابعة صباحًا حتى تاريخ 31 يوليو الجاري وفق البيان الذي أصدرته اللجنة العليا.

وتتقدم “أثير” بخالص الشكر والتقدير لجميع أفراد شرطة عمان السلطانية المرابطين في نقاط التحكم والسيطرة على دورهم الكبير والمشهود في تنفيذ قرارات اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا وتعاملهم الإنساني مع جميع المارين بهذه النقاط.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى