بالصور: سبّاح السلطنة يدخل منافسات أولمبياد طوكيو في الحارة السابعة

مسقط – أثير
إعداد: عادل البلوشي

يخوض سباح منتخبنا الوطني عيسى العدوي التصفيات التمهيدية بمنافسات 100 متر سباحة حرة في المجموعة الثالثة، وسيكون ممثل السلطنة في الحارة السابعة بالمسبح الأولمبي الرئيسي لمركز طوكيو للألعاب المائية، وذلك بحسب ما أسفرت عنه قرعة الأدوار التمهيدية بالاجتماع الفني.

وسيدشن العدوي أولى مشاركات منتخباتنا الوطنية في الألعاب الأولمبية مساء الثلاثاء المقبل، حاملًا معه طموحات كبيرة وآمالا عديدة  في تحقيق الأرقام المتقدمة والصعود إلى الأدوار النهائية.

ويشارك السباح العماني، الذي لا يتجاوز عمره 22 عاما، في الاستحقاق الأولمبي للمرة الأولى، حيث تحصل على بطاقة الدعوة الأولمبية بعد ظهوره اللافت ونتائجه المتقدمة في المشاركات والبطولات الدولية المختلفة، ومن أبرزها تحقيقه لرقم جديد ومتقدم في بطولة اليابان المفتوحة مؤخرًا، حيث تمكن السباح عيسى من تحقيق زمن وقدره 51:69 في سباق 100 متر سباحة حرة.

وسيكون بجوار عيسى العدوي في التصفيات التمهيدية ستة سباحين آخرين وهم الإماراتي يوسف المطروشي وميجويل مينا (كاليدونيا الجديدة-أوقيانوسيا) وجيان زيفير ) سانت لوسيا – دولة في الكاريبي) وستيفانو ميتشل (جزر الأنتيل الهولندية) وأندريو شيسوتي (مالطا) وكلدي كاديو (البانيا) ودانيلو روسافيو (كينيا).

ويبلغ عدد المجموعات المشاركة بالتصفيات التمهيدية نحو تسع مجموعات، سيتأهل منهم 16 سباحًا، وهم الحاصلون على الأرقام المتقدمة إلى الدور النصف النهائي، والذي سيقام في اليوم التالي من التصفيات خلال الفترة الصباحية، على أن تقام المراحل الختامية لمنافسات 100 متر سباحة حرة للرجال يوم الخميس المقبل، حيث سيتم تتويج أصحاب المراكز الثلاثة الأولى.

وسيسعى سباح السلطنة إلى تأكيد جدارته وإثبات قدراته الفنية العالية في منافسة أقرانه السباحين الآخرين من مختلف دول العالم، والخروج بحصيلة جيدة من المكاسب الفنية وتسجيل الأرقام الإيجابية المشجعة له في قادم المشاركات بمختلف المحافل الدولية والإقليمية.

على الجانب الآخر، وصل يوم أمس مدرب منتخبنا الوطني للسباحة أيمن الكليبي، الذي انضم فور وصوله إلى بعثة المنتخب الوطني للسباحة وباشر مهامه الفنية بالإشراف على التدريبات اليومية التي يخوضها السباح عيسى بالمسابح الأولمبية المخصصة للتدريبات بمركز طوكيو للألعاب المائية، وسيكون بجوار الكليبي المدرب الياباني كينتا أيضا، حيث سيعملان معا على توجيه السباح عيسى خلال الحصص التدريبية المتبقية بالمسبح الأولمبي الرئيسي حتى موعد بدء المنافسات.

وتحدث المدرب الوطني أيمن الكليبي عن هذه المشاركة المهمة للسباح عيسى العدوي في الأولمبياد حيث قال:” وجود أي رياضي في هذه الاستحقاقات الرياضية الكبيرة لاسيما الأولمبياد هو موضع فخر وشرف عظيم، كما أنني أيضا على المستوى الشخصي كمدرب وطني أفتخر بهذه المشاركة المهمة التي أسعى دون أي شك إلى الاستفادة منها بشكل كبير، بما يسهم في تطوير مستويات سباحينا الوطنيين  ويعزز من المستويات الفنية نحو التقدم والارتقاء، وبالتالي تحقيق النتائج والأرقام والإنجازات المختلفة للسلطنة”.

وأضاف:” عيسى يمتلك مؤهلات فنية جيدة، والتي من الممكن أن تساعده وبشكل كبير في الوصول إلى المستويات الفنية الدولية، شريطة الاستمرارية في التدريبات وخوض المزيد من البطولات والمنافسات والاحتكاك المتواصل مع كبار السباحيين واكتساب الخبرات اللازمة التي تؤهله إلى تحقيق الإنجازات الكبيرة”.

واختتم مدرب منتخب السباحة، الذي يوجد بالأولمبياد للمرة الأولى حديثه بالشكر والتقدير لجهود اللجنة الأولمبية العمانية والاتحاد العماني للسباحة بقيادة طه الكشري، مثمنًا كل الجهود التي يقوم بها الجميع، ومتمنيًا بأن تستمر هذه المبادرات الإيجابية من المسؤولين بالقطاع الرياضي بالسلطنة، بما يعزز من تحقيق نجوم السلطنة الرياضيين لمزيد من الإنجازات والنتائج المشرفة للسلطنة.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى